"أنا فخور بما فعلتْه".. ترامب يعترف "ضمنياً" بسرقة زوجته لخطاب ميشيل أوباما

تم النشر: تم التحديث:
DONALD TRUMP
ASSOCIATED PRESS

اعترف المرشح الجمهوري دونالد ترامب، الثلاثاء 19 يوليو/تموز 2016، بشكل ضمني بسرقة زوجته ميلانيا كلمات بشكل شبه حرفي لمقاطع من خطاب سبق أن ألقته ميشيل أوباما في عام 2008.

ترامب قال مقابلة مع شبكة "سي بي إس": "أتخيل أنه لم يكن ينبغي لهؤلاء الأشخاص (من الفريق) القيام بذلك"، وهو اعتراف ضمني على غرار ما فعله المتحدث باسمه.

وأضاف ترامب: "لكن أنا فخور بما فعلته (ميلانيا)، وأعتقد أنها كانت ممتازة".

جاء ذلك بعد أن رحّب الميلياردير الأميركي دونالد ترامب، بتسميته مرشحاً رسمياً للحزب الجمهوري إلى الرئاسة الأميركية، معتبراً أنه "شرف عظيم"، بعد دقائق من حصوله على العدد المطلوب من المندوبين.