الإعلان عن الموسم السابع لـ Game of Thrones يثير خيبة متابعيه.. لماذا؟

تم النشر: تم التحديث:
GAME
social media

استاء متابعو مسلسل Game of Thrones الشهير، بعد الإعلان عن موعد عرض الجزء السابع مع العمل، والذي سيتأخر عرضه عن الموعد المعتاد.

هذه السنة سيكون الأمر أكثر صعوبةً؛ فالموسم السابع والذي سيحتوي هذه المرة على 7 حلقات فقط بدلاً من 10، سيُعرض متأخراً على الأقل عدة شهور عمّا هو معتاد، وفق تقرير نشره موقع BuzzFeedالأميركي.

والسبب هو أنه بعد 6 مواسم من الانتظار، حلَّ الشتاء أخيراً. ما يعني أنه تم تأخير الإنتاج ليكون في طقس أكثر كآبةً عن المُعتاد.

كيسي بلويز رئيس قسم البرمجة في HBO، صرح في بيان صحافي "الآن وقد جاء الشتاء في Game of Thrones، فقد شعر كلا من ديفيد بينيوف ود.ب وايس المنتجين التنفيذيين بأن تطورات القصة في الموسم القادم سُتقدم بشكل أفضل إذا بدأ إنتاجها في وقت متأخر قليلاً عن المعتاد، عندما يكون الطقس متقلباً".

وأضاف، "بدلاً من عرض المسلسل في الربيع، سنؤخر وقت عرضه إلى الصيف ليتلاءم مع جدول التصوير. وهو الأمر الذي يناسبنا نحن سكان نصف الكرة الجنوبي حيث سيُعرض في الشتاء".

لا حاجة للقول بأن محبي المسلسل لم يستقبلوا الخبر بشكل جيد!





ترجمة التغريدة: عندما تعلم أن الموسم السابع من Game of Thrones سيكون من 7 حلقات فقط وأن عليك الانتظار إلى الصيف. Game of Thrones؟



ترجمة التغريدة: لا. يُستحسن أن يكون هذا مزاحاً Game of Thrones. كيف يُفترض بنا أن ننتظر لوقت أطول من أجل 7 حلقات فقط. إنني أصرخ.



ترجمة التغريدة: حال متابعي Game of Thrones بعد معرفة أن علينا الانتظار للصيف القادم.

على الجانب المشرق، فعدد الحلقات الأقل يعني وقتاً وميزانية أكبر تُصرف على كل حلقة، ولذلك فنحن نرجو أن نحصل على موسم أكبر وأفضل من حيث الجودة إن لم يكن من حيث الطول.



كما أن هذا يُعطى كتب جورج مارتن وقتاً أطول قليلاً لتلحق بالمسلسل مجدداً.



pic

وعلى الرغم من أن نظرية القراء التي تقول بأن جورج مارتن سينشر كتابيه الأخيرين في نفس الوقت أمر مُستبعد، فإن هناك فرصة أفضل أن الكتاب القادم “رياح الشتاء” سيصدر قبل الموسم السابع.

وبينما يوجد احتمال بأن يكون الموسم الـ 6 للمسلسل قد أفسد بعض الأحداث في الرواية، هناك بلا شك أحداث أخرى كثيرة، وحتى ما شاهدناه سيكون في الرواية غالباً بشكل مُختلف.

وفى هذه الأثناء سنكتفي فقط بإعادة مشاهدة المواسم كلها مراراً وتكراراً.

هذا الموضوع مترجم عن موقع BuzzFeed الأميركي. للاطلاع على المادة الأصلية، اضغط هنا.