العملية الأكبر منذ سنوات.. الإنتربول يعتقل الآلاف حول العالم والسبب كرة القدم

تم النشر: تم التحديث:
EURO 2016 FANS PARIS
ASSOCIATED PRESS

قالت الشرطة الدولية (الإنتربول) الإثنين 18 يوليو/تموز 2016، إنه تم اعتقال أكثر من 4 آلاف شخص حول العالم، ومصادرة أكثر من 13 مليون دولار في قارة آسيا في عمليات استهدفت المراهنات غير القانونية خلال بطولة أوروبا 2016 لكرة القدم، والتي استضافتها فرنسا وفازت بها البرتغال في وقت سابق من الشهر الجاري.

ووصفت الشرطة الدولية العملية بأنها "الأكبر في السنوات الأخيرة"، قائلة إنها "تضمنت أكثر من 4 آلاف عملية مداهمة، استهدفت عدداً من أوكار المراهنات، التي تعاملت في مبالغ تقدر بنحو 649 مليون دولار في الصين وفرنسا واليونان وإيطاليا وماليزيا وسنغافورة وتايلاند وفيتنام".

تشان لو وينغ رئيس مكتب هونغ كونغ للجريمة المنظمة، قال إن "عدد المضبوطات هو الأكبر والأكثر قيمة في هذا النوع من العمليات خلال السنوات الأخيرة".

وأضاف المسؤول قوله: "أهمية هذه العملية تكمن في تتبع وملاحقة ليس فقط المراهنات غير القانونية بل أيضاً تتبع وملاحقة الشبكات المنظمة التي تقف خلف هذه الجرائم وأنواع أخرى من الجرائم".

وفي بيان من بانكوك قالت الشرطة الدولية، إنها قامت بعملية أخرى استهدفت الشبكات المتنقلة والمؤقتة التي تقف خلف المواقع غير القانونية على الإنترنت والعمليات التي تتم عبر ما يشبه مراكز الاتصال.

واستضافت فرنسا النهائيات الأوروبية بمشاركة 24 منتخباً ما بين العاشر من يونيو/حزيران والعاشر من يوليو/تموز 2016.