عسكريون أتراك فروا للخارج.. وأميركا ترفض طلب قائد "إنجرليك" باللجوء

تم النشر: تم التحديث:
INCIRLIK AIR BASE
Anadolu Agency via Getty Images

قال مسؤول أمني كبير الاثنين 18 يوليو/تموز 2016، إن بعض المسؤولين العسكريين الكبار المتورطين في محاولة الانقلاب الفاشلة فروا إلى الخارج.

وأضاف المسؤول، أن قوات الأمن التركية ما زالت تبحث عن بعض العسكريين المتورطين في محاولة الانقلاب وأسلحتهم في عدة مدن ومناطق ريفية لكنه استبعد وقوع محاولة جديدة للاستيلاء على السلطة.

وتابع المسؤول، أن القيادة العسكرية التركية تلقت "ضربة ثقيلة من ناحية التنظيم" من خلال محاولة الانقلاب لكنها ما زالت تعمل بالتنسيق مع جهاز المخابرات والشرطة والحكومة.


أميركا ترفض


وفي سياق متصل قالت صحيفة نيويورك تايمز الأميركية، إن بكير أرجان فان، القائد التركي في قاعدة إنجرليك الجوية، والموقوف حالياً بتهمة المشاركة في محاولة الانقلاب الفاشلة في بلاده، كان قد طلب اللجوء إلى الولايات المتحدة الأميركية، إلا أن طلبه قوبل بالرفض.

ووفقًا لما نشرته الصحيفة فإن فان، طلب اللجوء إلى الولايات المتحدة الأميركية، بعد أن اتضح فشل محاولة الانقلاب، إلا أنه تلقى رداً سلبياً من المسؤولين الأمريكيين.

وألقي القبض أول أمس السبت على فان، الذي يقود قاعدة التزويد بالوقود العاشرة داخل قاعدة إنجرليك، بتهمة المساهمة في تنظيم محاولة الانقلاب، وقررت المحكمة المناوبة، أمس الأحد، اعتقاله، بتهمة إصدار أمر لطائرات التزويد في الوقود، للتحليق في الجو، من أجل تزويد طائرات إف 16 المشاركة في محاولة الانقلاب في أنقرة وإسطنبول، بالوقود، لتتمكن من التحليق لفترة أطول.