سعودي يعرض شراء "تليفون الحرية" بـ مليون ريال: تواصلتُ مع القناة التي بثّت كلمة أردوغان

تم النشر: تم التحديث:
S
s

عرض سعودي على تويتر مبلغ مليون ريال لشراء هاتف المذيعة التركية الذي ظهر فيه الرئيس رجب طيب أردوغان ووجّه عبره خطاباً للشعب بالنزول إلى الشوارع والتصدي للانقلاب الذي وقع ليل الجمعة 15 يوليو/تموز وباء بالفشل.

أبو راكان الذي وصف بأنه رجل أعمال سمّى تليفون الآيفون بـ"هاتف الحرية". وقال أنه تواصل مع القناة التي بثت الخطاب عبر الهاتف فعلاً، لكن حسابه على تويتر لا يحظى بمتابعين كثر كما أنه غير موثق، وبالتالي لا يمكن الجزم بأن إعلانه صادق أم لا.

ولاقى عرض أبو راكان تفاعلًا كبيرًا على مواقع التواصل الاجتماعي، وفقاً لموقع عاجل السعودي.

ودفع خطاب أردوغان الذي وجهه عبر تطبيق فيس تايم من خلال قناة سي إن إن تورك ملايين الأتراك في المدن المختلفة للنزول إلى الشوارع حتى إسقاط الانقلاب.