عادت الهليكوبتر وبقي ركّابها.. أنقرة تستعيد مروحيةً استخدمها "انقلابيون" للفرار إلى اليونان

تم النشر: تم التحديث:
MRWHYTTRKYH
مروحية تركية | SOCIAL MEDIA

تسلّمت عناصر من القوات المسلحة التركية طائرةً مروحية، استخدمها 8 عناصر ممن شاركوا في الانقلاب الفاشل ليل الجمعة 15 يوليو/تموز 2016 للفرار بها إلى اليونان في وقتٍ مبكر من صباح أمس السبت.

ووفقاً لما صرّحت به مصادر رسمية تركية، أقلعت المروحية، مساء السبت 16 يوليو/ تموز، بعد أن تسلّمها أفراد من الجيش التركي، من مطار ديدياغاتش باليونان، ترافقها مروحيتان تركيتان.
وكان 8 عسكريين أتراك، حطوا بتلك المروحية، صباح السبت في مطار ديدياغاتش وقاموا بإزالة رتبهم، وطلب اللجوء السياسي.

وأوقفت الشرطة اليونانية العسكريين الثمانية، وستتم إحالتهم إلى النيابة اليوم الأحد.

وشهدت العاصمة أنقرة ومدينة إسطنبول، في وقت متأخر من مساء الجمعة، محاولة انقلابية فاشلة، نفّذتها عناصر محدودة في الجيش، تتبع "منظمة الكيان الموازي" المصنفة "إرهابية" لدى الحكومة، حاولوا خلالها إغلاق الجسرين اللذين يربطان شطري مدينة إسطنبول، والسيطرة على مديرية الأمن فيها وبعض المؤسسات الإعلامية الرسمية والخاصة، وفق تصريحات حكومية وشهود عيان.

وقوبلت تلك المحاولة باحتجاجات شعبية عارمة في معظم المدن والولايات التركية، حيث طوّق المواطنون مباني البرلمان ورئاسة الأركان، ومديريات الأمن، ما أجبر آليات عسكرية حولها على الانسحاب مما ساهم في إفشال المحاولة الانقلابية.