كيف ساهم "وحش قندهار" في مقتل بن لادن؟.. فيديو للـ"خفاش" السرّي الذي زعمت إيران امتلاكه

تم النشر: تم التحديث:

يُرجّح أن تكون الطائرة الشبح بدون طيار، من طراز RQ-170 Sentinel، التابعة للقوات الجوية والتي تعتبر سرية للغاية، قد تم رصدها. حيثُ يُظهر فيديو قصير نُشر على يوتيوب نهاية الأسبوع، ما يبدو أنه الطائرة بدون طيار، والتي تأخذ شكل جناح خفاش، وهي تطير فوق صحراء ولاية نيفادا.

استُخدمت الطائرة غير المسلحة، التي اشتهرت بلقب "وحش قندهار" بعد أن حلقت على نحو مفاجئ فوق مدرج طائرات في ولاية أفغانية جنوبية بعام 2007، في مهام سرية للغاية مثل التجسس على إيران ورصد محل إقامة أسامة بن لادن في وقت مبكر قبل الغارة الجوية التي قُتل فيها زعيم تنظيم القاعدة، وفق تقرير نشرته صحيفة Foreign Policy الأميركية

في ديسمبر عام 2011، ادّعت إيران أنها أسقطت واحدة من الطائرات بدون طيار من صنع شركة لوكهيد مارتن، والتي حلّقت فوق المجال الجوي الإيراني، ثم في نوفمبر/تشرين الثاني عام 2014 أصدرت نسخة فيديو خاصة بها للطائرة، مدعيةً أنها قامت بإعادة صنعها.

أشار أحد المراقبين إلى أن الطائرة الإيرانية تشبه "دمية يتم التحكم بها عن بُعد"، فضلاً عن أن تكون طائرة عمليات تجسس حقيقية.

هناك كذلك بعض التقارير أفادت بوجود الطائرة بدون طيار في قاعدة جوية أميركية على جزيرة غوام، بالإضافة إلى البعض الآخر من مقاطع الفيديو المتناثرة. لكن هذا الفيديو الجديد -الذي قام أصدقاؤنا في موقع Defense Tech بالإشارة إليه أول مرة- يُعد أقرب نظرة استطعنا التوصل إليها بالفعل للطائرة وهي تحلق في الأجواء.

- هذا الموضوع مترجم عن مجلة Foreign Policy الأميريكية. للاطلاع على المادة الأصلية، اضغط هنا