"غزل النساء" يتوج الحكم النرويجي "بطلاً" للدوري المصري!

تم النشر: تم التحديث:
YSBYSB
sdfdsf

"زمار الحي لا يطرب"، يبدو أن هذا حال الكرة المصرية، ففي مباراة القمة بالدوري المصري، بين فريقي الأهلي والزمالك رقم 112، ترك المشجعون المصريون، "خاصة المصريات"، نجوم الفريقين، وعلى رأسهم اللاعبون حسام غالي، ورمضان صبحي، وباسم مرسي، وحمادة طلبة، والذين عادة يتصدرون الترند على تويتر، عقب كل مباراة، وتغزلوا في حكم المباراة النرويجي، سيفن أودفار.

فالحكم أودفار، خطف الأضواء من الجميع، بسبب وسامته ورشاقته، وأصبح نجم المباراة، خاصة أنها خلت من اللمسات الخطيرة والأهداف، فكان سيفن هو الحدث الأبرز بها، ما أوصل مفتاح بحث "الحكم النرويجي" لقائمة الأكثر تداولاً "الترند" على موقع تويتر، وظل متصدراً حتى لحظة كتابة تلك الكلمات.

ووسط معاكسات ومغازلات، وصلت للتحرّش من قبل الجنس اللطيف، وسخرية من الجنس الخشن، ما لطّف جو التعصّب، الذي كان يعقب كل مباريات الأهلي والزمالك، وسجالات مشجعي وأولتراس كل فريق.
ما جعل البعض يقسم مشاهدي المباراة، بين مشجعين للزمالك، ومشجعين للأهلي، ومصريات يشجعن الحكم النرويجي، وسخرت ناشطات على مواقع التواصل من الفتيات المصريات، اللاتي تابعن الحكم النرويجي وأعجبن به، وفي النهاية يتزوجن من أبناء خالاتهن الذين يعملون بالخليج، حسب رواد مواقع التواصل الاجتماعي.


الحكم النرويجي يخطب ابنة المعلّق


كما سخر آخرون من المعلق مدحت شلبي، لشدة إعجابه بالحكم النرويجي، وقوله الشعر في مناقبه، حتى أن أحدهم سخر منه بأنه سيخطبه لابنته عقب المباراة، وقال "مؤكد.. الحكم النرويجي رايح يتقدم لبنت مدحت شلبي بعد الماتش".

ووصل الأمر لسخرية الحساب الساخر المنسوب للرئيس السيسي من المباراة والحكم النرويجي وقال "أنا كنت بتفرج على الماتش وانتصار مراتي بتتفرج على الحكم النرويجي".

وكانت مواقع التواصل قد اهتمت بالحكم النرويجي منذ أيام، عقب إعلان اتحاد الكرة توليه قيادة مباراة القمة بين الأهلي والزمالك، والتي صاحبها جدلٌ كبير بين الناديين، واختلاف حاد على مكان المباراة والملعب، خاصةً بين رئيس نادي الزمالك المثير للجدل مرتضى منصور واتحاد الكرة.

ومعروف أن مباراة القمة بين الأهلي والزمالك، يصاحبها دائماً جدلٌ حول حكم المباراة، وأصبح عرفاً لدى المصريين، أن يديرها حكمٌ أجنبي، ما يلقي ظلالاً على مدى مصداقية الحكام المصريين في المحافل الدولية.