15 دولة رائعة يعزف السياح عن زيارتها.. لماذا؟

تم النشر: تم التحديث:
SOLOMON ISLANDS
Louise Murray via Getty Images

غالباً سيُمكنك توقُّع الدول الأكثر زيارة في العالم، أو على الأقل لن يُدهشك أن تأتي فرنسا على رأس القائمة وتليها الولايات المُتحدة الأميركية وإسبانيا والصين ثم إيطاليا.

لكنك لن تُخمِّن بالتحديد كيف هو الطرف الآخر من القائمة، وربما تندهش لوجود دول عربية وأجنبية شهيرة ضمن البلاد الأقل زيارة في العالم، بالإضافة إلى بعض الدول التي ربما لم تسمع بها من قبل على الإطلاق.


1- دومينيكا (78,000 سائح)


تقع دولة، أو بالأحرى جزيرة دومينيكا في البحر الكاريبي، بينما لا تملك البلاد الكثير من المرافق السياحية، حتى أن مطاريّها الدوليين لا يتِّسعان سوى لاستقبال الطائرات الصغيرة، لذلك لا يخدم الدولة سوى المروحيات، وتُكلِّف زيارتها معظم المسافرين عناء الترانزيت في مكانٍ آخر ومن ثم الانتقال للجزيرة، إلا، بالطبع، إذا كانوا يمتلكون مروحياتهم الخاصة.



dominica


2- جيبوتي (63,000 سائح)


ربما يبدو الاسم مألوفاً لسكان أفريقيا أو المسلمين، لِكَون جيبوتي دولة أفريقية عربية مُسلمة، لكن يبدو أنها ليست بتلك الشهرة على مستوى العالم، إلا بالنسبة للجنود الفرنسيين الذين تعم بهم البلاد. تمتلك جيبوتي أدنى نقطة في أفريقيا؛ إذ تقع بحيرة عسل على ارتفاع مائة وسبع وخمسين متراً تحت مستوى سطح البحر.


3- ليختنشتاين (60,000 سائح)


لا يعرف الكثيرون ليختنشتاين، على الرغم من أن لها ما يُميِّزها؛ فهي سادس أصغر دولة في العالم وهي الأثرى على الإطلاق قياساً على الناتج المحلي الإجمالي. مع ذلك، لا تمتلك ليختنشتاين مطاراً، وهي دولة غير ساحلية من الأساس؛ إذ تحاصرها النمسا وسويسرا؛ لا يصعُب إذاً تفهُّم أسباب عدم زيارة هذا البلد.



liechtenstein


4- غينيا (56,000 سائح)


ليست البنية التحتية في غينيا متقدمة بما يكفي لتُشجع على زيارة الدولة، رغم أن العديد من الرحلات الآتية من مُختلف المطارات الدولية تقصد العاصمة كوناكري بالفعل. لم يكن ينقص البلاد سوى تفشِّي فيروس إيبولا ليحِد بشكلٍ أكبر من فرص زيارتها.


5- موريتانيا (35,000 سائح)


موريتانيا تتلخص في التالي: مساحات واسعة من الصحراء، وبَدو، وتلك حقيقة؛ إذ تُشكِّل الصحراء نسبة 75% من البلاد، وهي في توسُّعٍ دائم، لكنها أيضاً تمتلك شاطئاً شمالياً مثيراً للاهتمام، ويمكنك أن تحظى فيها بفرصة ركوب واحدٍ من أطول قطارات العالم ويتكوَّن من مئتيّ عربة، بالإضافة إلى العديد من المواقع التي تُغري بالتصوير.


6- جزر سليمان (24,400 سائح)




solomon islands

لا تحتاج دولة جزر سليمان لسردِ أسبابٍ كثيرة لعدم زيارتها. بدلاً من ذلك، ربما علينا أن نسأل: هل كنت تعرف أصلاً بوجود هذا البلد؟ تتكون تلك الدولة مما يزيد عن 900 جزيرة، لذلك فهي، بالطبع، مليئة بالشواطئ، فضلاً عن الغابات المطيرة والشلالات والبراكين والبحيرات.


7- ليبيريا (24,000 سائح)


لا تأتي من ليبيريا أية أخبار إيجابية؛ فإما أخبار عن الحرب الأهلية، أو عن تفشِّي فيروس إيبولا. لا شئ سوى أن الدولة قد حَظَت عام 2006 بأول رئيسة مُنتخبة في قارة أفريقيا، الين جونسون سيرليف، والتي أُعيد انتخابها مُجدداً بعد خمس سنوات منذ ذلك الحين، في العام نفسه الذي حصلت فيه على جائزة نوبل للسلام.


8- جزر القمر (63,000 سائح)


شهدت جزر القمر عشرين انقلاب أو محاولة انقلاب منذ العام 1975، عندما نالت الدولة استقلالها عن فرنسا، وتمتلئ أدلة السفر بالأحاديث حول البَعوض الحامل للـملاريا الموجود بالبلاد، كما لا تضع الكثير من الخطوط الجوية تلك الدولة على خريطة رحلاتها.


9- أفغانستان (13,300 سائح)


ما الذي يعرفه العالم عن أفغانستان؟ تفجيرات مُنتظمة، وهجمات إرهابية، وكونها الموطِن الأصلي لحركة طالبان المُتطرفة. أما ما لا يعرفه الكثيرون فهو ما تمتلكه الدولة من الجبال والمناظر الخلَّابة والتاريخ العريق، بالإضافة إلى شعبها ذو الثقافة المُميزة.


10- ساو تومي وبرنسيبي (10,000 سائح)




são tomé and príncipe

مرة أخرى، غالباً قد عرفت السبب قبل ذِكره: لا أحد يعرف بوجود دولة بهذا الاسم، لكنها دولة أفريقية قائمة تتكون من جزيرتين تقعان في خليج غينيا، وهي بعيدة بما يكفي ليصدُق عليها شعارها الوطني: سر محفوظ!

يكمن السر في الكثير من الشواطئ الساحرة والجبال التي تُغري بالتنزُّه والتصوير، بالإضافة إلى حُسن الضيافة، لكن يبدو أن ذلك السر قد حُفِظ بعيداً أكثر من اللازم.


11- ليبيا (6,250 سائح)


رَحَلَ الزعيم مُعمَّر القذافي، الذي لم يكُن يوماً جاذباً للسياحة إلى بلاده، وخلَّف وراءه تَرِكَةً من الهجمات على السفارات والتفجيرات، كما تم إغلاق مطار طرابلس الدولي في العام 2014 بعد تدهور الأوضاع الأمنية، فلم يُزِد ذلك الأمر إلا سوءاً. تمتلك الدولة حالياً وزارة للسياحة، ربما يمارس المسؤولون فيها واحدةً من أصعب الوظائف على الإطلاق.


12- جنوب السودان (5,500 سائح)


ماذا نتوقع من الدولة الأصغر عُمراً في العالم؟ وبخاصةٍ إذا كانت تُعاني من الحرب الأهلية؟ ليست جنوب السودان مكاناً جاذباً للسياح، حتى أن التقاط الصور ممنوع في البلاد.


13- جزر مارشال (4,600 سائح)




marshall islands

دولة أخرى لا يعرفها الكثيرون، تقع في وسط المُحيط الهادئ وتشتهر بوجود جزيرة بيكيني المُرجانية حولها. قد تجذب هذه الدولة الغواصين بالتحديد؛ إذ يوجد حول الجزيرة ما يزيد عن ألف نوع مختلف من الأسماك و250 نوعاً من الشعاب المرجانية، ما يجعل جزر مارشال الدولة الأغنى في العالم بالثروة السمكية.


14- الصومال (400 سائح)


للـصومال سُمعة سيئة عالمياً رسَّختها جماعة “الشباب” التي تَنْشَط بالبلاد، بالإضافة إلى وجود جماعات إسلامية متشددة في المساجد، فضلاً عن الحرب وغياب الحكومة لسنواتٍ طوال. لكن الحكومة قد بدأت في العمل مؤخراً، وحققت تقدماً في السنوات الأخيرة، وعاد الأمن بشكلٍ نسبيّ إلى البلاد، مما شجع بعض الخطوط الجوية على إدراج الصومال على خريطة رحلاتها.


15- ناورو (160 سائح)


إلى أي دولة يذهب العدد الأقل على الإطلاق من الزوار؟ إلى أصغر دولة في العالم: ناورو، جزيرة صغيرة تقع على مساحة 21 متر مربع في المحيط الهادئ، ويسكنها أقل من عشرة آلاف شخص. لا تمتلك ناورو عاصمةً لها، ولا يوجد بها إلا فندقان، ومجدداً: لا يعرفها أحد.

وبينما تتعدد الأسباب الوجيهة لزيارة الدول الكُبرى على الطرف الآخر من القائمة، بكل مواقعها السياحية الشهيرة وفُرص التسوُّق والمُتع التقليدية، ثمة بعض الناس الذين يروقهم أكثر الذهاب إلى أماكن لا يعرفها أحد.

سيظل هؤلاء يشكلون قوام تلك الأعداد الصغيرة التي تزور تلك الدول المعزولة، حتى تزيد الأعداد يوماً، أو تبقى على ما هي عليه، وتظل العُزلة أكثر ما يُميِّز تلك الدول ويجذب قدر ما يجذب إليها من الزوار.

المصادر: