البنتاغون: قاتل رجال الشرطة في دلاس كان جندياً في أفغانستان

تم النشر: تم التحديث:
TEXAS
ASSOCIATED PRESS

أعلنت وزارة الدفاع الأميركية "البنتاغون" الجمعة 8 يوليو/تموز 2016، أن ميكا جونسون الذي قالت وسائل إعلام أميركية إنه مطلق النار الرئيسي في الهجوم الذي أسفر عن مقتل 5 من عناصر الشرطة في دالاس، كان عنصراً احتياطياً في القوات البرية الأميركية وقد خدم خصوصاً في أفغانستان.

وقالت سينتيا سميث في بيان متحدثة باسم الجيش الأميركي، إن جونسون خدم في افغانستان بين نوفمبر/تشرين الثاني 2013 ويوليو/ تموز 2014، لافتة إلى أنه كان جندياً متخصصاً في أعمال البناء والنجارة.