مذيع أميركي يستغل صور أوباما بـ"الزي الإسلامي" ليتهمه بقصور سياسته الأمنية

تم النشر: تم التحديث:
OBAMA
other

نشر مذيع على قناة "فوكس نيوز"، في برنامجه ليلة الأربعاء الماضي، صوراً للرئيس الأميركي باراك أوباما وهو يرتدي زياً إسلامياً، أثناء حضوره فرح أخيه غير الشقيق "مالك".

وقال مذيع فوكس نيوز، بل أورايلي، إنه من الصعب تحديد المكان الذي التُقطت فيه الصور، لكنه ادعى أنها التقطت في ولاية ماريلاند الأميركية في أوائل التسعينيات، بحسب صحيفة Daily Mail البريطانية.

وكانت Daily Mail نشرت سابقاً، مجموعة صور لأوباما مشابهة لتلك، كان أخوه مالك قد نشرها في 2004.

وأضاف أورايلي، "وفقاً لأخت أبواما غير الشقيقة، فإن الرئيس الأميركي حضر حفل زفاف أخيه المسلم غير الشقيق "مالك" في أوائل التسعينيات".

وكان مالك قد تزوج لأول مرة في العام 1981، وكان أوباما هو شاهد العريس في حفل زفافه، أما الآن فمالك متعدد الزوجات.

واستخدم أورايلي الصور في برنامجه، لادعاء الارتباط العاطفي العميق بين أوباما والإسلام، واتهامه بقصور سياسته الأمنية.

أورايلي قال، "إنني أعتقد أن أوباما مسيحياً، لست من أولئك الذين يقولون إنه مسلم، لكنني أعتقد أنه مسيحي متدين".

وأضاف المذيع الأميركي خلال برنامجه، أن تعامل أوباما العاطفي مع المسلمين قد وضع الولايات المتحدة في خطر، لأنه لم يُعلِ من شأن المخاطر إلى المستوى الذي يجب أن توضع فيه".

أورايلي أشار إلى أن قرار أوباما بانسحاب الجنود من العراق، هو الذي أدى إلى تكون تنظيم داعش، وتسببه في قتل الأبرياء حول العالم بما في ذلك المسلمين.

يذكر أن الرئيس الأميركي باراك أوباما ولد لأب كيني وأم بيضاء من ولاية كانساس الأميركية، واسمه الأوسط حسين، وعاش فترة من طفولته في إندونيسيا التي غالبية سكانها من المسلمين، وهو مسيحي الديانة.

-هذه المادة مترجمة ومحررة من صحيفة Daily Mail البريطانية.