عنقود عنب في اليابان بـ11 ألف دولار.. وثمن الحبة 350 دولاراً.. تعرف على السبب

تم النشر: تم التحديث:
SOCIAL MEDIA
social media

"عنقود عنب مُكوّن من حوالي 30 حبة، من نوع روبي روماني، تضاهي كل من حبّاته حجم كُرة تنس الطاولة تقريباً"، كان ذلك ما تم بيعه في مزاد علني بمبلغ 1.1 مليون ين ياباني، أي ما يعادل 11 ألف دولار، وهو ما يعني أن سعر الحبّة الواحدة يقدر بنحو 350 دولاراً، حيث يُعد رمزاً للمكانة الاجتماعية.

ويُزرع العنب بمحافظة إيشيكاوا، ولكي يتأهل لمعايير روبي رومان على كل حبّة أن تزن على الأقل 20 غراماً، وألا يقل محتوى السكر عن 18% من وزنها.

وبحسب موقع "نادي روبي رومان" على الإنترنت، الذي تديره محافظة إيشيكاوا، فقد بدأت عملية الزراعة عام 1992، عندما تم غرس بذور عنب الفوجيموري، وثم على مر السنين صار عنب روبي رومان يُزرع هُناك، وقد تمت تسميته بناءً على طلب الجمهور عام 2004، وتم بيع أول عنقود منه عام 2008، ومنذ ذلك الحين يأخذ سعره في الارتفاع، وفقاً لما نقلت صحيفة الغارديان البريطانية، الخميس 7 يوليو/تموز 2016.

وتجذب عروض الفاكهة الموسمية في اليابان بشكل مُعتاد عدداً كبيراً من المشترين الذين يبحثون عن المكانة الاجتماعية، أو أصحاب المحلات الحريصين على جذب الزبائن.

وقد وعد مُشتري عنقود العنب تاكامارو كونيشي، وهو صاحب متجر في غرب اليابان، بتوزيع عينات منه على بعض رعاة الحظ، وقال: "إن هذه حقاً هي الأحجار الكريمة لروبي روماني"،
وأضاف بحسب ما نقلت "الغارديان": "سنقوم بعرضها في متجرنا قبل أن نعطي للزبائن عينات للتذوق".

وتشمل المزادات التي تنطلق بموسم عنب روبي رومان فواكه أُخرى أيضاً؛ من التفاح حتى البطيخ، التي تصل إلى مبالغ ضخمة.

ويُعد البطيخ ملك الفواكه في البلاد، حيث إنه رمز للمكانة الاجتماعية وأقرب للنبيذ الأحمر، ويُمنح كهدية رفيعة المستوى، وقد بيع زوج من البطيخ في مزاد العام الماضي بمبلغ 1.5 مليون ين ياباني.

- هذا الموضوع مترجم عن صحيفة The Guardian البريطانية. للاطلاع على المادة الأصلية اضغط هنا.