هل تشعر بالفشل؟ 5 أفلامٍ هوليوودية ستغيّر تعريفك للنجاح

تم النشر: تم التحديث:
FILM
cdn-media

كُل منا مَر بتجربة واحدة عَلى الأقل مع فيلم غيّر مَشاعره، وجَعله يَترك دار العرض شَاعراً بِطَاقة إيجابية وكَأنه شخص آخر مستعد لتَخطيط حَياة مختلفة.

للسينما القدرة أحياناً عَلى إحْداث التَغييرات الإيجَابية في حياة الشخص، خَاصة وإن كاَنت تحمل المعاني القَوية، أو رَسائل تخاطب مشاعرك مُباشرة، أو قد حتّى تَدفعك لإدراك إحدى فَلسفات النَجاح.

التقرير التالي يتناول قائمة من الأفلام ربما قد تُغير مُشاهدتها تعريفك للنجاح:


Fight Club: المادية والعُزلة


"أنت لَست وظيفتك، أنت لَست ما تَملك من مال في المَصرف، أنت لَست مُحتويات محفَظتك، أنت لست زِيّك الرسمي".

هكذا قال تايلر دوردن، الشَخصية العَبثية المُتفلسفة التي لَعب دورها الممثل براد بيت في واحد من أكثر الأفلام شُهرة في تاريخ السينما.

Fight Club بالطبع لَيس واحداً من الأفلام التي يُمكننا القول بأنها قَد تعطيك دُروسًا في النجاح؛ ولكِنه واحد من أقوى الأفلام التي تَحمل رسائل مهمة عَن المادية، وأثرِها على البشر، والانفصال العَاطفي عَن الآخرين من حولك.

ووفقاً لشَخصية دوردن في الفيلم: نَادي القتال يُمّثل إدراك حجم النفس، ولَفظ المَشاعر التي شَوّهتها المَاديات لتقويمها عَن طريق الشُعور بالألم، واِشعار الآخرين به.

اعرف المَزيد عن الفيلم من خلال صفحته على IMDb من هنا.


The Secret: الإيجابية


"بدلاً من التركيز عَلى مَشاكل العالم؛ ضَع تركيزك، وطاقتك في كلٍ من: الحب، والثقة، والتعليم، والسلام." هكذا يقول كتاب "السر".
The Secret فيلم وَثائقي يَتناول الكِتاب الشهير الذي كتبته الكاتبة الأسترالية روندا بايرن، والذي يتناول نظرية قَانون الجَذب. في الوقت الذي يَتشكَكْ الكَثيرون حَول مدى جَدواه. يعرض الفيلم الكثير من الفَلسفات الإيجابية التي تَطرح الفِكرة بشَكلٍ مَقبول وسهل.

الفيلم لديه هدفٌ واحد: دَفعك إلى تَغيير حَياتك، ومَوقفك العَقلي تجاه الأشياء. للذين يبحثون عَن الدافع المحفز لتغيير حياتهم هَذا الوثائقي حتماً سيفيدك.

يُمكنك مشاهدة المقطع الترويجي للفيلم من هنا.


The Social Network: الاستحقاق


"الشَخص الذي يصنع مِقعدًا مميزًا، لا يَعني أبداً أنه مَدين بالمال لكُل من يصنع مقعداً". تِلك الجملة من فيلم The Social Network الذي يَحكي قصة حياة مارك زوكيربيرغ الشهيرة وتأسيس موقع فيسبوك وصراعه مع منافسيه للاستيلاء عليه.

هذا الفيلم سيُشْعر أي شخصٍ باستحقاق النجاح بعد المُثابرة، وسيعرض لك الكثير من العَقبات التي تَتناثر أمام أي شَخص ناجح، وكيف يحارب لتَخّطيها.

شاهد المقطع الترويجي للفيلم وتقييماته على صفحته الرسمية من هنا.


Yes Man: الفرصة


الفيلم الكوميدي الطريف الذي قَام ببطولته النجم جيم كاري في العام 2008 يُمكنه أن يكون أكثر من مُجرد فيلم طريف. يتناول Yes Man سيرة رجل يَعيش حياة مُتوسطة النجاح، وغير مكتملة.

وفي إحدى الندوات تتغير حَياته تماماً؛ عِندما يكتشف قوة الإيجابية التي تتمثل في قول "نعم" لكل ما يُريد تحقيقه من أحلام عن طريق الاستغلال الأمثل للفُرص التي تأتيه.

اعرف المزيد عن الفيلم، وتقييماته على صفحته الرسمية من هنا.


The Pursuit of Happyness: عدم الاستسلام


"اسمع، لا تدع أحداً يقول لك إنك لا تستطيع فعل شيء. ولا حتَّى أنا، لَديك حلم فَيجب أن تحميه، الناس الذين لا يَستطيعون فعل شيء بمفردهم سَيقولون لك أنك لا تستطيع. إن أرَدت شيئًا، اذهب واحصل عليه. وكفى".

هكذا قال الأب لابنه الصَغير في الفيلم الذي لعب دور البطولة فيه الممثل الأميركي ويل سميث، وشَاركه ابنه المُمثل غيدن سميث. الفيلم الأكثر من رائع يَتناول قصة حياة كريس غاردنر رجُل المبيعات الفقير، الذي تَحّوَّل إلى رَجل أعمال نَاجح في عالم سوق المَال، وصِراعه مع الفشل، والديون، والتَشرد. الفيلم الهادف سَيجعلك تدرك أحْقّية القول بأن عَدم الاستسلام ليس أسطورة ألّفهَا البَعض لتَحفيز الأشخاص.

اضغط هنا للتعرف على المزيد عن فيلم The Pursuit of Happyness على موقع IMDb.