"شال" جديد مُضاد للكاميرا يجعل التقاط الصور بالفلاش مُستحيلاً

تم النشر: تم التحديث:
BARYSHYLTWN
social

كي يتجنبوا مُطاردة الكاميرات؛ عادة ما يضّطر المشاهير لتغطية وجوههم أو إحاطة أنفسهم بالحراس الشخصيين؛ ولكن لماذا عليهم فعل ذلك طالما بإمكانهم وضع شال "وشاح" أنيق حول عنقهم فحسب؟ هذا الشال المُضاد للمُصورين سيفي بالغرض.

يُسمى "الإيشو"، وارتداؤه فوق الملابس يعني أن التقاط صورٍ فوتوغرافية باستخدام الفلاش أمرٌ مُستحيلٌ؛ فهو مصنوع من نسيج عاكسٍ للضوء لدرجة كبيرة، فيجلعه فلاش الكاميرا مُضيئاً باللون الأبيض اللامع، ومن ثم تظهر باقي الصورة مظلمة.



scarf

وقد استلهم سيف صِدِّيقي، مُبتكر المُنتج، فكرة صناعة "إيشو" العام 2009، عندما دُمِرت صورة جماعية له بسبب انعكاس الضوء على دراجة، وبعد مُضي ست سنوات وإجراء عدد من البحوث؛ أطلق الشال "إيشو" إلى الساحة، وشق طريقة سريعاً إلى رؤوس وأعناق الممثلين البارزين والموسيقيين ونجوم الرياضة، بحسب ما نقل موقع Pita Pixel.

وبحسب الصور التي نشرها الموقع الرسمي للمُنتج؛ فإنه يقوم بدوره على نحو جيد جداً.
ولم يكن صِدّيقي أول من حاولوا تجربة وتسويق ملابس عاكسة مُضادة للمُصورين، فقد انتشرت بكثافة كذلك أزياء خط إنتاج The Flashback الذي أنشأه أحد دي جي يُدعى كريس هولميس، وتم الإعلان عنها في أوائل العام الماضي 2015، ولكنها اختفت عن المشهد بالكامل لاحقاً.

ولحسن الحظ؛ لا يبدو أن نفس المصير سيلاحق الوشاح الجديد (فضلاً عن ربطة العنق والسترة التي أضافها صِدّيقي إلى خط الإنتاج).

ومن المقرر أن تنطلق مُنتجات إيشو على مُستوى العالم اعتباراً من أغسطس/آب القادم، ولكن الموقع أتاح عرضها وطلبها مُسبقاً بأسعار تترواح بين 268 و478 دولاراً أميركياً.

- هذا الموضوع مترجم عن موقع Pita Pixel. للاطلاع على المادة الأصلية، يرجى الضغط هنا.