مصري يسب سعودية ويضربها داخل مركز تجاري بجدة.. فماذا كان رد فعل أبناء بلدها؟

تم النشر: تم التحديث:
BYR
social media

أثار مقطع فيديو متداول على وسائل التواصل الاجتماعي يظهر فيه اعتداء وافد على سيدة سعودية وسب المملكة استياء وغضب شديدين، وطالب المغردون باتخاذ الإجراءات اللازمة ضده.

وأظهر مقطع الفيديو مشاجرة داخل مركز تجاري في جدة بين موظف بالمركز وبعض المتسوقين، وذلك بعد اعتدائه بالضرب على إحداهن.

وتعرضت الفتاة للضرب على يد مقيم مصري في المركز أمام المارة داخل المول، ليقوم المتسوقون باحتجازه والتعدي عليه؛ وقد تلفظ أثناء ذلك بكلمات مسيئة وسب السعودية؛ قبل أن تتدخل قوات الأمن وتتم إحالته لمركز الشرطة التابع له المجمع التجاري.


مشكلة بسيطة


من جانبها علقت إدارة السلام مول عبر حسابها على تويتر بعد أن انتشر خبر وجود حريق ذلك المول على إثر الحادث قائلة: "زوارنا نود أن نوضح لكم بأنه لا صحة لخبر الحريق، وما حدث هي مشكلة بسيطة بين موظف وإحدى المتسوقات وتم اتخاذ اللازم معهما".

ورغم أن سبب اعتداء المقيم المصري على السيدة السعودية ليس واضحا، حيث يُتداول فقط أن بداية الأخذ والرد بينهما كانت بسبب اعادة ملابس قبل أن يتطور الأمر إلى مشادة، إلا أن مغردين سعوديين طالبوا بمُعاقبته وإبعاده من المملكة.


عقوبات تعزيرية


وحول المصير القانوني للمقيم، أوضح المحامي وعضو الهيئة الدولية للتحكيم محمد الوهيبي لـ"هافينغتون بوست عربي" أنه كقانونيين "عندما نرى مقاطع في وسائل التواصل ننصح ونطالب بعدم أخذ الموضوع بما ظهر في المقطع فقد يكون هناك أمور لم تظهر".

وأشار الوهيبي إلى أنه كان هناك اختلاف في هذا المقطع "فالتلفظ واضح وصريح في الإساءة للمملكة، ولن يقبل منه أي تبرير لهذ اللفظ المسيء لوطننا؛ بغض النظر عن المسببات والدوافع".

وأضاف أنه تم إشعار فرع هيئة التحقيق والادعاء العام؛ وسيتم بعد ذلك إحالة المقيم إلى هيئة التحقيق والادعاء العام للتحقيق معه وتحريك دعوى المدعي العام ضده ومن ثم تحويله إلى المحكمة الجزائية بمحافظة جده.

وأكد الوهيبي أنه بعد إنهاء محكوميته سيتم ترحيله ومنعه من دخول المملكة العربية السعودية نهائياً؛ ونثق أيضاً بأن الشعب والحكومة المصرية لن يقبلوا ما حدث بذلك".


الترحيل ومنع الدخول للسعودية


وقال الوهيبي إن المقطع "يوضح تماماً تلفظ الشخص بلفظ وضيع وسوقي ليس له أي مبرر أو تفسير مقبول، الشخص قام بعدة جرائم منها إثارة الفوضى والذعر في مكان عام؛ والتلفظ بألفاظ خادشة أمام نساء وأطفال وبمكان عام، كما تعمد الإساءة للدولة ومواطنيها؛ وستكون هناك عقوبات تعزيرية رادعة له".

وطالب بإصدار بيان من سفارة جمهورية مصر العربية بالمملكة لتبين موقفها من هذا الفعل المشين الصادر من أحد رعاياها والذي جميعاً نعلم عدم قبولها له".

وأثار تصرف المقيم المصري ردود فعل على تويتر حيث طالب المغردون بمعاقبته: