دقيقة حداد على أرواح ضحايا إسطنبول قبل مباراة في "يورو 2016"

تم النشر: تم التحديث:
ISTANBUL ATTACK
ASSOCIATED PRESS

أعلن الاتحاد الأوروبي لكرة القدم "يويفا"، الخميس 30 يونيو/حزيران 2016، وقوف لاعبي منتخبي بولندا والبرتغال في أولى مباريات ربع نهائي بطولة كأس أوروبا المقامة في فرنسا، دقيقة حداد على أرواح ضحايا تفجير مطار أتاتورك بإسطنبول.

وحسب موقع الاتحاد القاري للعبة على الإنترنت: "سيقوم لاعبو الفريقين والجهاز الفني للمنتخبين البولندي والبرتغالي، والجماهير المتواجدة في ملعب "فيلودروم" بمدينة مرسيليا بالوقوف دقيقة حداد، والتصفيق لضحايا تفجير مطار أتاتورك بإسطنبول".

وشهد مطار أتاتورك الدولي، مساء الثلاثاء، اعتداءً إرهابيًا، أودى بحياة 43 شخصًا، بينما لا يزال 130 مصابًا يتلقون العلاج في المستشفيات، بينما غادر 109 مصابين المستشفيات، بعد تلقيهم العلاج اللازم، بحسب بيانات رسمية تركية.

وقال رئيس الوزراء التركي بن علي يلدريم إن التحقيقات الأولية تشير إلى أن تنظيم "داعش" الإرهابي، يقف خلف الاعتداء، الذي نفذه 3 انتحاريون.