مراهقات أميركيات يقمن حفلاً يتعهدن فيه بالحفاظ على عذريتهن.. هذه القصة الكاملة

تم النشر: تم التحديث:
PURITY BALLS
Rick Wilking / Reuters

تنظم حركة أميركية مسيحية محافظة احتفالاً للفتيات، تتعهد خلاله المراهقات في سن 12-13 عاماً، أمام آبائهن بالحفاظ على عذريتهن وعدم إقامة علاقات جنسية خارج إطار الزواج.

مفهوم Purity Balls معروف في الثقافة الأميركية المحافظة، حتى أن دعوة هذه الحركة انتشرت في 48 ولاية أميركية، حيث تلتزم الفتيات بـ "الحياة النقية الطاهرة من أجل الرب" بحسب الديانة المسيحية.

تبدأ مراسم الاحتفال التي تشبه إلى حدٍ كبيرٍ حفلات الزفاف بارتداء الفتاة فستانٍ أبيض يشبه فستان العروس الصغيرة، ثم يقفن أمام آبائهن الذين يرتدون أيضاً ملابس كلاسيكية تشبه ملابس العرسان، بينما يلتزم الأبناء بهذا التعهد أمام أمهاتهم.



purity balls

المراسم التقليدية لـ Purity Balls تتضمن حفل العشاء وإلقاء الكلمات والهدايا.

ويشجع المركز المسيحي الذي يعقد هذه الحفلات في ولاية ايلينوي، الصغيرات عبر الموقع الالكتروني على الالتزام بالطهر الأخلاقي في ظل الثقافات التي تدمر هذا النقاء، ذلك لأن العلاقة الجنسية داخل إطار الزواج تحفظ الحب والثقة.



pure



pure

المصور السويدي دايفيد ماغنوسون التقط مجموعةً من الصور لحفلات التعهد بالعذرية خلال عدة رحلات، وصف من خلالها تقديره لهذا الحدث قائلاً "في البداية تخيلت أن هذه الحفلات تعني بالآباء الأميركيين المذعورين من أي شيء قد يؤذي بناتهم أو شرفهم".



pure



pure

وتابع ماغنوسون، "لكنني فهمت أن هؤلاء الآباء مثل غيرهم، ببساطة يريدون الحفاظ على أبنائهم الذين يحبوهم بالطريقة التي يعرفونها، حتى أن الفتيات أحياناً يقدمون على هذه المبادرة بأنفسهن وربما آباءهن لم يكونوا يعرفوا شيئاً عن حفلات الالتزام بالعذرية قبل أن تدعوهم بناتهم"، بحسب صحيفة The Independent البريطانية.