اختراع يجعل من ركن سيارتك بالأماكن الضيقة أمراً سهلاً.. شاهد

تم النشر: تم التحديث:

إن كنت ممن يجدون صعوبة في ركن سيارتهم خاصة مع ضيق الأماكن والخوف من الخدوش، فالحل مع المخترع الإنكليزي ماثيو ليديارد، الذي اخترع عجلات سيارة تتميز عن العادية بأنها تتحرك في جميع الاتجاهات وقابلة للدوران حول نفسها 360 درجة.

ليديارد استعرض اختراعه في فيديو على يوتيوب رصدته صحيفة ديلي ميل البريطانية في تقرير نشرته الخميس 30 يونيو/حزيران 2016، حيث ركب عجلاته الفريدة على سيارته تويوتا إيكو Echo ، وعما قريب قد يتهافت الكل على طلب هذه العجلات التي تحل معاناة الكثيرين.

فبإمكان السيارات الآن أن تنزاح من جانب إلى جانب بكل سهولة ويسر ودون الحاجة للتقدم والرجوع إلى الأمام والخلف مراراً وتكراراً كما في السابق، فالعجلات الآن بات بإمكانها التحرك بشكل متعامد مع جسم السيارة لا بموازاته فقط، ما يمكنها من الانسياب بكل رشاقة لتشغل أي حيز تريد ركنها فيه.

يقول ليديارد المواطن اللندني، إن عجلاته متعددة الاتجاهات هي الأولى من نوعها في العالم من حيث كونها أجزاء قابلة للتركيب ذات سهولة ويسر في تركيبها ولا تحتاج أي تعديلات.

ويضيف أيضاً أنها مصممة للاستخدام في كافة الأحوال الجوية والطرقية "فهي أقوى وأمتن وأسرع وأكثر تحكماً من أي عجلات فنية قد تكون سبقتها. إنها متينة وتتحمل أسوأ الظروف".

social media

وقد أطلق ليديارد اسمه على عجلاته التي لها عزم دوران يبلغ 24 ألف باوند تمد العجلات مباشرة، ما يعطيها دقة متناهية في الدوران.

كذلك السرعة قابلة للتغيير، وذلك بتعديل نسب مغيّر السرعة (gear) وباستخدام متحكّم بالسرعة.

ويأمل ليديارد أن يبيع اختراعه لإحدى الشركات الكبرى مثل Goodyear أو Honda.

ويختم بالقول لصحيفة لندن اليومية The London Free Press "كل ما هنالك أني استشعرت الحاجة وعرفت أن بوسعي صنع شيء أبسط وأقوى".

-هذا الموضوع مترجم بتصرف عن صحيفة Daily Mail البريطانية. للاطلاع على المادة الأصلية، اضغط هنا.