خصلة شعر.. حذاء.. وسروال.. أشهر مقتنيات المشاهير التي بيعت بآلاف الدولارات

تم النشر: تم التحديث:
WHITNEY HOUSTON
ASSOCIATED PRESS

يستطيع المشاهير والنجوم جني ثروات خلال حياتهم وحتى بعد وفاتهم، إذ تجلب مقتنيات بسيطة لبعضهم عشرات ومئات الآلاف من الدولارات ببيعها في المزادات.

خلال الأيام القليلة الماضية، أُقيم عددٌ من المزادات بيعت خلالها قطع من ملابس وأحذية بعض المشاهير لتجني تلك المقتنيات على بساطتها مئات الآلاف من الدولارات.


غيتار برنس


بيع غيتار المغني الأميركي برنس الذي كان أحد الآلات المفضلة لديه والذي صُنع بمواصفات خاصة إلى مالك فريق كرة القدم الأميركية انديانا بوليس كولتس، وهو أحد جامعي الآلات الموسيقية ليضمه إلى مجموعة آلات أخرى لنجوم من بينهم بوب ديلان، جون لينون وجيري غارسيا جمعها كولتس على مدار سنوات.

حيث بيع الغيتار Yello Cloud في مزاد بالولايات المتحدة الأميركية مقابل 137 ألفاً و500 دولار، وكان برنس قد استخدمه في العديد من حفلاته الغنائية قبل أن يتوفى بجرعة مسكنات زائدة.



yellow cloud


خصلة شعر ديفيد بودي


حققت خصلة من شعر المغني البريطاني ديفيد بودي مبلغ 18 ألفاً و750 دولاراً وذلك خلال بيعها في مزاد علني بالولايات المتحدة الأميركية، فيما قدم الخصلة موظف سابق في متحف "مدام توسو" للشمع في لندن، كان قد استخدمها في إعادة تصفيف تمثال للمغني الذي راح بمرض السرطان.


ملابس ويتني هيوستن


بيعت نحو 100 من المقتنيات الشخصية المملوكة للمغنية الراحلة ويتني هيوستن بنحو 525 ألف دولار، حيث بيعت مجموعة من فساتين وجوائز وأوراق شخصية لهيوستن في مزاد بالولايات المتحدة.

كان أغلى المقتنيات التي بيعت حذاء كرة سلة كانت هيوستن أهديت إياه من اللاعب مايكل جوردان مقابل نحو 20 ألف دولار، كما بيع فستان زفافها على مغني البوب بوبي براون مع قبعة مطرزة وطرحة بيضاء بنحو 15 ألف دولار، وتعتبر تلك المجموعة الأولى التي بيعت منذ وفاتها في العام 2012 عن عمر 48 عاماً.



whitney houston


سروال وسترة لهتلر


حتى الزعيم النازي أدولف هتلر بيعت بعض ممتلكاته بعشرات آلاف الدولارات، ففي مزاد أُقيم بألمانيا قبل أسبوع بيع سروال لهتلر من الجلد مقابل 62 ألف يورو، فيما بيعت سترة عسكرية له بمبلغ 275 ألف يورو، وبيعت أيضاً بعض مقتنياته الأخرى مثل صور للأشعة السينية التي أجريت له بعد محاولة اغتيال فاشلة في العام 1944.

كما بيعت بعض مقتنيات مساعده وقائد القوات الجوية هرمان جورينغ بثمن باهظ، إذ بيعت حاوية نحاسية حفظت مادة السيانيد التي استخدمها للانتحار بمبلغ 26 ألف يورو، فيما جرى بيع بعض الملابس الداخلية الحريرية الخاصة به بنحو 3 آلاف يورو، وبيعت ساعة طيار كانت تخصه بنحو 42 ألف يورو.


طبول رينغو ستار


لم يكن شراء مالك فريق كرة القدم الأميركية انديانا بوليس كولتس، لغيتار برنس أول المزادات التي يخوضها ليحصل على آلة فنية ثمينة، ففي ديسمبر/كانون أول الماضي اشترى كولتس طقم طبول "درامز" كان يستخدمه العازف في فريق البيتلز الشهير، رينغو ستار، مقابل 2.1 مليون دولار.



drum kit

لم تكن تلك المقتنيات هي الأولى التي تباع بمقابل مادي عالٍ، ولا تعد أغلى مقتنيات امتلكها مشاهير تباع في مزادات عالمية مقابل آلاف الدولارات.

وهنا قائمة بأبرز المقتنيات وأغلاها ثمناً:


مقتنيات مارلين مونرو


تعتبر مقتنيات أسطورة السينما الأميركية مارلين مونرو من أغلى المقتنيات التي بيعت في مزادات عالمية، فقد بيع فستان ارتدته خلال غنائها في احتفال بميلاد الرئيس الأميركي السابق جون كينيدي في العام 1962 بمبلغ مليون و267 ألفاً و500 دولار، واعتبر من أغلى مقتنياتها ثمناً.

بيع أيضاً معطف حرير خاص بها بمبلغ 175 ألف دولار، وبيع فستان آخر وردي اللون ارتدته في أحد أفلامها بمبلغ 310 ألف دولار، فيما بيعت رسالة حُب اللاعب الأميركي جو ديماجيو لها بمبلغ 78 ألف دولار، بالإضافة إلى عشرات المقتنيات التي حصدت مئات آلاف الدولارات ثمناً لها.



mailyn monroe


فستان اودري هيبورن


فيما بيع فستان للمثلة وعارضة الأزياء البريطانية اودري هيبورن بمبلغ 2.6 مليون دولار، كما بيع أكثر من 30 فستاناً خاصاً بها، بالإضافة إلى رسائل كتبتها بخط يدها بمئات آلاف الدولارات.


سترة مايكل جاكسون


بيعت سترة ارتداها مغني الروك الأميركي مايكل جاكسون في أول فيلم رعب مثل فيه بمبلغ 1.8 مليون دولار، وكانت السترة التي بيعت في مزاد بالعام 2011 تحمل توقيعه.






أدوات حرب النجوم


فيما بيعت بعض الأدوات والأزياء التي استخدمت في تصوير سلسلة أفلام حرب النجوم بمبالغ تخطت 100 ألف دولار لكل قطعة، إذ بيعت كاميرا استخدمت في التصوير بمبلع 625 ألف دولار، فيما بيع سيف ضوئي استخدم في سلسلة أفلام حرب النجوم بمبلغ 240 ألف دولار.



star wars


مقتنيات أخرى


هناك العديد من المقتنيات الأخرى البسيطة بيعت بمبالغ باهظة فقط لأن أصحابها كانوا مشاهير، إذ بيع كمان لصانع الآلات الموسيقية الإيطالي انطونيو ستراديفاري بمبلغ 3.9 ملايين دولار في العام 2007، فيما بيعت خصلة شعر لنجم الروك ألفيس بريسلي في العام 2002 بمبلغ 115 ألف دولار.

كما بيعت طابة بيسبول للأميركي مارك مكغيور بنحو 2 مليون دولار في العام 1999، فيما بيعت بعض القطع التذكارية للنجم ستيف ماكوين بأسعار اقتربت من المليون دولار.