واحدة من كل 5 شركات بريطانية تريد نقل نشاطها.. 64% من أرباب العمل يرون الخروج من أوروبا "مضراً"

تم النشر: تم التحديث:
J
KAZUHIRO NOGI via Getty Images

أظهر استطلاع للرأي نشرت نتائجه الاثنين 27 يونيو/حزيران 2016 أن شركة بريطانية من أصل خمس تعتزم نقل قسم من نشاطها وأن الثلثين تقريباً يعتبرون أن خيار الخروج من الاتحاد الأوروبي مضر بأعمالهم.

وأجرى معهد المدراء، وهو اتحاد بريطاني لرؤساء شركات، استطلاعاً للرأي بين الجمعة والأحد شمل أكثر من 1000 شخص من المنتسبين إليه.

وأظهر الاستطلاع أن 64% من أرباب العمل يرون أن خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي "سينعكس سلباً على نشاطاتهم".

وعلق المدير العام لمعهد المدراء سايمون ووكر أن "غالبية المؤسسات تعتقد أن خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي سيضرّ بأعمالها ولذلك تم تجميد مشاريع الاستثمار والتوظيف أو الحد من نطاقها".
وشددت المديرة العامة لكونفدرالية الصناعات البريطانية التي تعتبر أكبر هيئة لأرباب العمل البريطانيين، في مقال نشرته صحيفة "تايمز"، على ضرورة "عدم التقليل من أهمية" تبعات نتيجة الاستفتاء.

وقالت كارولين فيربرن "على الحكومة التدخل بشكل عاجل للحد من الغموض الذي يلقي بظله على قرارات الاستثمار ويحدُّ من إنشاء وظائف جديدة".

وكانت غرف التجارة في البلاد وجّهت نداءً مماثلاً من أجل إزالة الغموض السائد حول شروط الخروج من الاتحاد الأوروبي.