"الدولة الإسلامية": منفذ الهجوم الذي استهدف الجيش الأردني هو أحد مقاتلينا

تم النشر: تم التحديث:
JORDAN
Muhammad Hamed / Reuters

أفادت وكالة أعماق القريبة من تنظيم "الدولة الإسلامية" مساء الأحد 26 يونيو/حزيران 2016، أن منفذ التفجير الانتحاري الذي استهدف فجر الثلاثاء بسيارة مفخخة موقعاً عسكرياً أردنياً على الحدود مع سوريا، وأوقع 7 قتلى و13 جريحاً هو "أحد مقاتلي الدولة الاسلامية".

أعماق نقلت عن مصدر لم تسمه، أن "الهجوم الاستشهادي الذي ضرب قاعدة الركبان الأميركية الأردنية داخل الأردن، نفذه أحد مقاتلي الدولة الإسلامية".

وفجر الثلاثاء استهدف تفجير بسيارة مفخخة يقودها انتحاري موقعاً عسكرياً أردنياً، يقدم الخدمات للاجئين السوريين في منطقة الركبان في أقصى شمال شرق المملكة قرب الحدود السورية، مما أسفر عن مقتل 7 أشخاص هم 5 من قوات حرس الحدود وعنصر من الدفاع المدني وعنصر من الأمن العام، إضافة إلى جرح 14 آخرين.

وأعلن الجيش أن السيارة المفخخة انطلقت من مخيم اللاجئين السوريين موجود خلف الساتر الحدودي في منطقة الركبان حيث يوجد تجمع لنحو 70 ألف شخص.

وأتى الانفجار بعد أسبوعين على هجوم استهدف مكتباً تابعاً لدائرة المخابرات الأردنية شمال عمان وأوقع 5 قتلى من رجال المخابرات.

ويشارك الأردن منذ نحو عامين في التحالف الدولي بقيادة واشنطن ضد الجهاديين في سوريا والعراق.