"زلزال بريطانيا" يضرب حزب العمال المعارض.. استقالة 8 وزراء من حكومة الظل

تم النشر: تم التحديث:
JEREMY CORBYN
ASSOCIATED PRESS

سحب 8 أعضاء من حزب العمال البريطاني المعارض، تأييدهم لزعامة جيريمي كوربين للحزب، الأحد 26 يونيو/حزيران 2016، ليدخل الحزب في دوامة بعد تأييد البريطانيين للانسحاب من الاتحاد الأوروبي.

وفي وقت سابق اليوم، قرر كوربين عزل هيلاري بين من منصبه كوزير للخارجية في حكومة الظل العمالية، بعد أن قال "بين" إنه فقد ثقته في قيادة الحزب. وسحبت غلوريا دي بييرو، وهايدي ألكسندر، ولوسي بويل، وإيان موراي، وكيري مكارثي، تأييدهم لجيريمي واستقالوا من حكومة الظل.

وقال تلفزيون سكاى نيوز، إن ليليان جرينوود استقالت أيضاً من حكومة الظل العمالية، كما أفادت هيئة الإذاعة البريطانية (بي. بي. سي) باستقالة وزيرة المالية في حكومة الظل سيما مالهوترا.

وقال بعضهم في بيانات، إنهم يتشككون في قدرة كوربين على قيادة الحزب نحو الفوز في الانتخابات البرلمانية المقبلة.

ويجب إجراء الانتخابات في غضون أشهر، بعد أن أعلن رئيس الوزراء ديفيد كاميرون يوم الجمعة، عزمه الاستقالة بحلول أكتوبر/تشرين الأول بعد نتيجة الاستفتاء.