قصَّ شعرهم وضرب مؤخراتهم بالعصي.. مدرّب يعاقب موظّفي بنك لعدم تفوقهم

تم النشر: تم التحديث:
CHINA BANK
ASSOCIATED PRESS

عندما بدأ العاملون في بنك ريفي بالصين تدريباً لم يعرفوا أن مصيرهم سيكون الضرب المبرح على يدي مدربهم الذي استشاط غضباً لحصولهم على درجات منخفضة.

فقد كال المدرب المتحفز الضرب لثمانية من العاملين وقام أيضاً بحلق شعر الموظفين وبتقصير شعر الموظفات.

وكتب الرجل واسمه جيانغ يانغ على مدونته المصغرة على الإنترنت "الضرب على الأرداف نموذج تدريبي أجربه منذ عدة سنوات" ليعفي إدارة البنك من المسؤولية المباشرة.

وقالت هيئة محلية للإشراف على البنوك الريفية على موقع إلكتروني تديره الحكومة إن بنك تشانغتشي تشانغتسي الريفي -الذي يقدم قروضاً في إقليم شانشي الشمالي- استأجر شركة تدريب مقرها شنغهاي لتقديم دورة تدريبية لتحسين أداء الموظفين.

وبعد يوم من التدريب مطلع الأسبوع الماضي بمشاركة أكثر من 200 موظف طلب جيانغ من ثمانية منهم تفسيرات لحصولهم على درجات منخفضة.

فقال أحدهم "لا أنتقد ذاتي" فيما قال آخر "لم أحرز تقدماً" وأنحى ثالث باللائمة على الافتقار لروح الفريق.

فما كان من المدرب إلا أن طلب منهم الاستعداد للضرب بالوقوف صفاً ثم ضربهم بعصا على مؤخراتهم.