اشترك به 35 ألف شخص.. شاب بريطاني يطلق موقعاً لمساعدة الرجال في العثور على زوجة ثانية

تم النشر: تم التحديث:
SHABMSLM
daily mail

أثار شاب مسلم الجدل بإنشائه موقعاً للتعارف لمساعدة الرجال على البحث عن الزوجة الثانية، واشترك في الموقع ما يقرب من 35 ألف بريطاني.

آزاد شيوالا البالغ من العمر 33 هو العقل المدبر وراء موقع SecondWife.com و Polygamy.com الأول موجه للرجال المسلمين، أما الثاني فموجه لأتباع جميع الديانات.

ويعتبر تعدد الزوجات أو الجمع بين زوجتين في بريطانيا، أمراً غير قانوني، وتصل عقوبته إلى سبع سنوات، ولكن السيد شيوالا يصر أن عمله ذلك يقوي الإخلاص ويمنع معاناة النساء من الوحدة.

على أي حال، ليس الجميع مقتنعاً بهذه الرؤية الرومانسية التقدمية.

ووصف النائب المسلم خالد محمود المشروع "بالأحمق"، وحذر النساء من أن الدخول في علاقة تعدد زوجات يحرمهن من الحقوق المالية التي تتعلق بالزواج.

وقال "هذه العلاقة تضع الشخص في خطر كبير؛ لأنها لا تسمح له بالمطالبة بالأملاك كشريك؛ ومن غير المقبول أن يضع الأشخاص أنفسهم في هذا الموقف الضعيف، يعتقدون أنهم يفعلون الشيء الصحيح، ولكن هذا يعرضهم للخطر من ناحية الوضع المالي".

بينما قالت مريم خان، عضو مجلس وشوود هيث في برمنغهام "من يعاني هن النساء، البحث عن زوجة ثانية في هذه الأيام هو عدم احترام للمرأة، وهو لا يتبع تعاليم الإسلام بطريقة عادلة، وتنتهي الأمور إلى تدهور العلاقة بين الزوج والزوجة الأولى".

موقع SecondWife يتابعه 35 ألف عضو، معظمهم من ويست ميدلاندز، بينما موقع polygamy لديه 7 آلاف عضو منذ انطلاقه العام الماضي 2015.

يضغط الزوار في أول الأمر على آية من القرآن الكريم "انكِحُواْ مَا طَابَ لَكُم مِّنَ النِّسَاء مَثْنَى وَثُلاثَ وَرُبَاعَ فَإِنْ خِفْتُمْ أَلاَّ تَعْدِلُواْ فَوَاحِدَةً أَوْ مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُكُمْ ذَلِكَ أَدْنَى أَلاَّ تَعُولُواْ..".

يقول السيد شيوالا إن تعدد الزوجات مقبول في جميع الأديان، وأكثر انتشاراً من أي وقت مضى،
زلا توجد امرأة على وجه الأرض ستكون مرتاحة ومتقبلة للأمر بشكل كامل، حتى زوجات النبي أظهرن الغيرة.

مؤكداً أن موقعيه لا يشجعان على عمل مخالف للقانون، فدينه يسمح للرجل بالزواج من أربع نساء طالما يعدل بينهن.

يمكن الاحتفال وعقد مراسم تلك العلاقة المتشابكة من خلال الحفلات ذات الطراز المدني في المساجد، ولكن لا يمكنها أن تتم تحت إطار قانوني.

وأضاف السيد شيوالا، والذي يعتقد أن تعدد الزوجات سيصبح قانونياً في المملكة المتحدة، "هذا زواجي، لست في حاجة للحصول على قطعة من الورق، هل من غير القانوني أن يكون لديك عشيقة مثلاً؟".

موضحاً "يذهب الناس إلى الملاهي الليلية للحصول على ليلة واحدة مع فتاة وتكون تلك النهاية. رجل يريد الزواج من عدة نساء بطريقة شريفة، ويريد أن يشارك الحب والموارد، لماذا يكون هذا الأمر بمثابة مشكلة وقضية؟ الأمر غير متاح للجميع، بعض الرجال ليس لديهم القدرة الجسدية أو المالية لرعاية أكثر من امرأة".

وقال شيوالا إن تعدد الزوجات غير مقتصر على العقيدة الإسلامية، "منذ أكثر من قرنين، كان هناك نواب لملوك بريطانية لديهم سبعة أو ثمانية زوجات" على حد قوله.

"الإسلام يضع حداً لعدد الزوجات، بينما الأديان الأخرى لا تضع هذا الحد. إذا كان الأمر جيداً بالنسبة لي ومقبولاً في نظر الله فلا مشكلة".

ويؤكد صاحب الفكرة أن شعبية Polygamy.com تتزايد ولم يدعُ لوجود شركاء للموقع، وأضاف "لقد كانت الاستجابة مذهلة، غيرت كل المفاهيم السابقة، تعدد الزوجات لا يزال من المحرمات، كم شخص لديه الشجاعة ليقول "أريد القيام به؟ ولكن إن رغب بعض الأشخاص في فعل هذا فأنا أوفر لهم تلك الخدمة.

أولئك الذين يحتجون على ما أفعل مخطئون، من النفاق أن يقولوا إن الأمر خاطئ، أنا لا أقول إنني أكره النساء بل أقول "أحب النساء، وكن مخلصاً لهن، كن زوجاً صالحاً، كن زوجاً عطوفاً".

هذا الموضوع مترجم عن صحيفة Daily Mail البريطانية. للاطلاع على المادة الأصلية، يرجى الضغط هنا.