من هو الزعيم الشيعي الذي أسقطت البحرين جنسيته؟

تم النشر: تم التحديث:
BAHRIN
social media

قررت السلطات في البحرين الاثنين 20 يونيو/حزيران 2016، إسقاط الجنسية عن أبرز المراجع الدينية الشيعية الشيخ عيسى قاسم بتهمة "التشجيع على الطائفية والعنف"، بحسب وزارة الداخلية.

وأوضحت الوزارة في بيانٍ نقلته وكالة الأنباء الرسمية أن عيسى قاسم "استغل المنبر الديني الذي أقحمه في الشأن السياسي لخدمة مصالح أجنبية وشجّع على الطائفية والعنف".

وأضافت "وقد قام المذكور بتبني الثيوقراطية، وأكد على التبعية المطلقة لرجال الدين، وذلك من خلال الخطب والفتاوي" واتهمت عيسى قاسم بأنه "تسبب في الإضرار بالمصالح العليا للبلاد ولم يراع واجب الولاء لها".

ويأتي هذا القرار بعد تعليق نشاط جمعية "الوفاق الإسلامي" في البحرين في 14 حزيران/يونيو.

ويمضي زعيم "جمعية الوفاق" الشيخ علي سلمان عقوبة السجن بعد إدانته بتهم "التآمر على النظام والحض على العصيان والكراهية الطائفية".

وشدد القضاء منذ ذلك التاريخ عقوبات السجن التي يصدرها ضد مشتبه بهم يدانون في أعمال عنف تنسبها السلطات إلى "إرهابيين" تقول إنهم يتمتعون بـ "تواطؤ" مع إيران الشيعية.