إيقاف العشرات بعمليات دهمٍ مفاجئة للشرطة البلجيكية.. والنيابة تقول: الأمر يتطلّب تدخلاً فورياً

تم النشر: تم التحديث:
BELGIAN POLICE
Yves Herman / Reuters

أعلنت النيابة الفدرالية البلجيكية السبت أن "عشرات" من عمليات الدهم جرت ليل الجمعة السبت 18 يونيو/حزيران 2016، في 16 منطقة في بلجيكا في إطار ملف لمكافحة الإرهاب موضحة أن 12 شخصاً "حرموا من حريتهم".

وقالت النيابة في بيان أن "عناصر جمعت في إطار التحقيق كانت تتطلب تدخلاً فورياً"، بدون توضيح المعلومات التي دفعت السلطات البلجيكية إلى التحرك.

وأضافت أن "40 شخصاً أوقفوا، 12 منهم حرموا من حريتهم، وسيبتُّ قاضي التحقيق في الساعات المقبلة في أمر مواصلة توقيفهم".

وتابع المصدر نفسه أنه تم تفتيش 152 كراجاً (موقفاً للسيارات) لكن لم يتم ضبط "أي سلاح أو متفجرات" حتى الآن.

وأضاف أن عمليات الدهم جرت "بلا حوادث تذكر" في منطقة بروكسل (بلدات بروكسل ومولنبيك وشيربيك وأندرليشت وكوكلبرغ وبيرشيم-سانت آغات وأيفير وفوريست وووترميل-بوافور وغانشورين)، وفلاندر (شمال، زافنتيم ونينوف وفيميل) ووالونيا (جنوب، فلورو وتوبيز ولييج).

وقالت النيابة "فيما يتعلق بالأشياء التي تمّت مصادرتها وهويات الأشخاص الموقوفين، لن نتمكن من ذكر مزيد من المعلومات حالياً"، مؤكدةً أن "التحقيق مستمر".