متعجل.. سريع.. أم متراخٍ؟ Netflix تقرر أي نوع من المشاهدين أنت!

تم النشر: تم التحديث:
TV
social media

تشهد أيامنا هذه ثورةً في أعمال التلفزيون ومسلسلاته، فكم من الوقت تستغرق مشاهدة موسم كامل من حلقات مسلسل ما؟ الجواب على رأي خدمة Netflix: وقتاً ليس بالطويل.

خدمة Netflix وجدت أن عشاق مسلسلٍ ما عادة ما ينهون مشاهدة موسمه الأول في غضون أسبوع واحد، حيث يكرسون وقتاً لا يستهان به في سبيل ذلك: ساعتان يومياً للمشاهدة.

ونشر الموقع الأربعاء 8 يونيو/حزيران 2016 دراسةً أجراها على متابعيه من أنحاء العالم تتبع فيها طريقتهم في مشاهدة الموسم الأول من أكثر من 100 مسلسل خلال آخر 7 أشهر، ورصدت الدراسة صحيفة New York Times الأميركية.


المشاهدة والمسلسلات


تقول سيندي هولاند نائبة رئيس قسم المحتوى الأصلي والبرامج المنتجة من قبل Netflix في مقابلة أجريت معها، “بعد 3 أعوام من دراسة انطلاق المسلسلات التي من إنتاجنا وبعد 9 سنوات من البث بشكل عام، صار بمقدورنا وأخيراً أن نعيّن أنماطاً محددة من المشاهدة”.

وتتابع هولاند، “مضى الزمن الذي كنا فيه نقول (هكذا حال إدمان المشاهدة!) فالآن بتنا نفرّق ونميّز أن أنماط المشاهدة تتنوع باختلاف نوعية المسلسلات”.

وقد كشفت النتائج التي استخدمت إحصاءات وأرقاماً وسطية أن هناك أنواعاً من المسلسلات يتم استهلاكها ومشاهدتها بسرعة، فيما توجد أنواع أخرى تشاهد وتستهلك ببطء أكثر.

فما هي الأنواع التي يشاهدها الجمهور في عجل؟ إنها مسلسلات الرعب والإثارة. أما المسلسلات التي تستغرق وقتاً أكثر وأبطأ في المشاهدة، فهي الدراما السياسية والكوميديا المعقدة.

إليكم بعض النتائج التي خلص إليها خدمة Netflix بعد دراسة مشاهدي المواسم الأولى من مسلسلاتهم:


1. المشاهد المتعجل


كم سرعته؟ وسطياً تستغرق سرعة هذا المشاهد لإنهاء الجزء الأول من مسلسل ما 4 أيام فقط، أي بمعدل ساعتين ونصف يومياً.

أنماط مسلسلاته: الرعب والإثارة والخيال العلمي مثل:

  • Breaking Bad
  • Sons of Anarchy
  • The Fall
  • The Walking Dead
  • American Horror Story
  • Orphan Black

وتقول هولاند عن هذه الأنماط من المسلسلات أنها “آسرة تشدّك مباشرة، وأنها من النوع الذي يجدّ الناس في مشاهدته بسرعة من دون التوقف للتفكير بالقضايا المطروحة أو لتحليل النكات أو استقطاع وقت استراحة بعيداً عن الزخم الدرامي”.


2. المشاهد السريع نوعاً ما


كم سرعته؟ في المتوسط يستغرق هذا المشاهد 5 أيام لإنهاء الجزء الأول من مسلسل ما، أي بمعدل ساعتين يومياً.

أنماط مسلسلاته: الكوميديا الدرامية والمسلسلات البوليسية ومسلسلات الأبطال الخارقين مثل:

  • Fargo
  • The Blacklist
  • Orange Is the New Black
  • Nurse Jackie
  • Marvel’s Jessica Jones

3. المشاهد المتراخي نوعاً ما


كم سرعته؟ في المتوسط يستغرق 6 أيام لمشاهدة الموسم الأول كاملاً، أي حوالي ساعة و45 دقيقة يومياً.

أنماط مسلسلاته: الدراما السياسية والكوميديا البذيئة والدراما التاريخية مثل:

  • Unbreakable Kimmy Schmidt
  • Arrested Development
  • House of Cards
  • Homeland
  • The West Wing
  • Mad Men

فعندما يسمع المشاهد نكاتٍ متلاحقةً متسارعةً من مسلسل مثل Unbreakable Kimmy Schmidt فعادة ما يستقطع وقتاً بين الحلقات كي يستوعبها حسبما قالت هولاند، كما أن الشركة وجدت أن مشاهدي مسلسلات درامية سياسية من مثل House of Cards وThe West Wing يقومون بـ "أخذ متنفس" لهم من المسلسل.

وقد شملت دراسة Netflix مسلسلات تعرض حالياً مثل Fargo ومسلسلات غائبة مؤقتاً عن الشاشة مثل The West Wing، وقد اقتصرت الدراسة التي أجرتها الخدمة على المسلسلات والبرامج متعددة الأجزاء والمتوفرة للعرض حول العالم (للخدمة 81 مليون مستخدماً حول العالم).

وقد غطت فترة الدراسة أنماط المشاهدة ما بين أكتوبر/تشرين الأول 2015 وحتى بداية شهر مايو/أيار الماضي، ولم يُشمَل المشاهدون الذين لم ينتهوا من مشاهدة الجزء الأول من مسلسلهم في الدراسة.

وفي حين يزعم Netflix أن نمط الإدمان هو ما يريده المشاهدون إلا أن بعض الموظفين التنفيذيين في شبكات التلفزيون التقليدية يصرون على رأيهم القائل أن عرضهم الأسبوعي لمسلسلاتهم التي ينتجونها حلقةً بحلقة يجعل من مسلسلاتهم موضوع أحاديث الناس العامة لأشهر طوال.

ويبدو أن الإدمان أحد الخيارات المتاحة في مواقع أخرى لخدمات البث، لكن العديد من هذه المواقع التي أجري معها اتصال يوم الأربعاء 8 يونيو/حزيران إما لن تتوفر لديها البيانات للمقارنة أو أنها لم تستجب لطلبات هذه البيانات.

لكن هولاند تقول أن الدراسة أثبتت للشركة أن لمشاهديها ميلاً للإدمان، ما عزز لديها الثقة بسياستها القائمة على إطلاق كل حلقات مسلسل من إنتاجها دفعة واحدة.

ونظراً لأن الدراسة مبنية على مواسم أولى من المسلسلات فقط، فماذا عن الأجزاء التالية وأنماط مشاهدتها؟

تردُّ هولاند قائلةً، “إن الاتجاه العام الذي لاحظناه هو أن استهلاك الأجزاء التالية يكون أسرع حتى من المواسم الأولى”.

هذا الموضوع مترجم بتصرف عن صحيفة The New York Times الأميركية. للاطلاع على المادة الأصلية، اضغط هنا.