طاقمها لا يرتدي سوى الملابس المحتشمة.. ماليزيا تحظر خطوط جوية إسلامية من الطيران

تم النشر: تم التحديث:
MALYSIA
social media

حظرت ماليزيا خطوط طيران "راياني إير"، وهي أول خطوط طيران ماليزية تلتزم بالشريعة الإسلامية، من الطيران بسبب خرقها للوائح الطيران.

وقالت دائرة الطيران المدني الماليزية أنها سحبت ترخيص الشركة بسبب تخوّفها من تدقيق السلامة والإدارة، وفق تقرير نشره موقع هيئة الإذاعة البريطانية BBC، الثلاثاء 14 يونيو/حزيران 2016.

وكانت "راياني إير" أطلقت أولى خطوطها الجوية في ديسمبر/كانون الأول الماضي، بطاقم لا يرتدي سوى الملابس المُحتشمة، وقائمة طعام خالية من الكحوليات ولا تقدم سوى اللحم الحلال.

ويتكوّن أسطول الشركة من طائرتي Boeing 737-400، لكل منها القدرة على حمل نحو 180 راكباً، و8 طيارين، و50 فرداً من طاقم العمل.

وأضافت دائرة الطيران أن الشركة لم يعد مسموحاً لها أن تعمل كشركة طيران تجارية بعد الآن.

وقد فشلت الشركة في اتباع لوائح لطيران، ما ترتب عليه وقف الرحلات لمدة ثلاثة أشهر. وتم إجراء تدقيق السلامة في وقت لاحق لتقييم عملياتها.

وصرّحت لجنة الطيران الماليزية في بيان صحفي أن الشركة "خالفت شروط ترخيص الخدمات الجوية، كما تفتقر الشركة إلى القدرة المالية والإدارية التي تؤهلها لمواصلة العمل كشركة طيران تجارية".

كما أوضحت أنها قد أجرت "مداولات مستفيضة" بشأن استجابة الشركة لتدقيق السلامة.

في الفترة التي سبقت وقفها عن العمل، واجهت شركة "رياني إير" انتقادات تتضمن شكاوى حول الرحلات المُلغاة بسبب إضراب الطيارين عن العمل.

وكانت رحلات الشركة تحلّق من جزيرة لانكاوي إلى العاصمة كوالالمبور وشمال مدينة كوتا بارو.

وذكرت التقارير أنها كانت تنوي السفر إلى مدنٍ ماليزية أخرى، لترتّب جدول رحلات إلى مكة للحج والعمرة في نهاية المطاف.




-هذا الموضوع مترجم عن موقع هيئة الإذاعة البريطانية BBC. للاطلاع على المادة الأصلية، اضغط هنا.