لحلّ المشكلات الأسرية.. Toyota تسمح لموظفيها بالعمل من المنزل!

تم النشر: تم التحديث:
WORKING FROM HOME
Oscar Abrahams via Getty Images

تخطط شركة تويوتا موتور Toyota لوضع برنامج للعمل عن بعد مع بداية شهر أغسطس/آب 2016، لما يقرب من 25 ألف موظف.

يستهدف البرنامج العاملين في المقر الرئيسي للشركة الرائدة في صناعة السيارات في مجالات الموارد البشرية والمحاسبة والمبيعات، بحسب موقع Nikkei.

وترى الشركة اليابانية أن السماح للموظفين بالعمل على أجهزة الكمبيوتر من المنزل سيوفر نفقات التنقل على موظفي المبيعات.

ولمنع تسريب البيانات الهامة والسرية للشركة أو سرقتها وفقدانها، ستمنح الشركة موظفيها عدداً هائلاً من أجهزة الكمبيوتر، بحيث لا يستطيع أحد الدخول على النظام الخاص بالشركة إلا من خلال بيانات الموظف.



working from home

وتأمل الشركة اليابانية مساعدة الموظفين لعلاج مشكلاتهم الأسرية المتنامية، خاصة بعد أن أظهرت نتائج مسح أجرته وزارة الشؤون الداخلية والاتصالات، أن ما يقرب من 100 ألف موظف يضطرون إلى الاستقالة أو تغيير الوظيفة سنوياً حتى تتناسب ظروف عملهم مع ظروفهم الأسرية لرعاية أحد أفراد الأسرة كالأبناء والأبوين.

ومن خلال البرنامج يستطيع الموظف أن يختار أن يقضي معظم ساعات العمل خارج المكتب.

هذا البرنامج المرن يهدف إلى مساعدة الشركة على الاحتفاظ بالعمال الماهرة وذوي الخبرة، ذلك لأنه سيمكن الموظفين الذكور من قضاء المزيد من الوقت في تربية الأطفال ومساعدة الزوجات بعد الولادة.