إلى الباحثين عن الثراء والنجاح.. 10 دروس من أغنى رجل أعمال في الهند

تم النشر: تم التحديث:
ALHND
social media

تُحكى آلاف القصص حول كيف يرث الأطفال الثروة من والديهم، لكن لا توجد الكثير من القصص حول كيف يأخذ الأطفال أحلام والديهم ليحولوها على أرض الواقع إلى إحدى أكثر الشركات ربحاً حول العالم.

وعندما ينظر المرء إلى المسار الذي اتخذه "موكيش أمباني"، تصبح التحديات واضحة مثل المآثر.

تقع ناطحة سحاب أمباني في جنوب مومباي، وصنفت ناطحة السحاب أنتيليا من مجلة فوربس الشهيرة كأحد أغلى العقارات السكنية في العالم، كما ظل أمباني يحمل لقب أغنى هندي لمدة 6 سنوات.

إذا سألت موكيش أمباني عن سر نجاحه، قد يجيب بكلمات قليلة، لأن الرجل من بين أولئك الذين "يعملون"

ولا "يتكلمون". لن يقضي الكثير من الوقت في تشجيع الناس والحديث بكلمات كبيرة حول نجاحه إذ يعتقد أن أي شيء يحدث للإنسان هو نتيجة مباشرة "لفهم" بيئة العمل.

إليك 10 دروس حول أسباب نجاح رجل الأعمال موكيش أمباني، أغنى رجل في الهند.


1. دع عملك يتحدث عنك


الاقتباس من إزرائيل فيور يلائم أمباني تماماً. فالرجل الذي يبلغ من العمر 59 عاماً يبقى بعيداً عن الأضواء في الدوائر الاجتماعية، أو هكذا يفعل مع الإعلام على الأقل! فهو غير حريص على الانتشار الاجتماعي ولا يهتم بالتعبير عن الآراء حول القضايا الاقتصادية الهامة في المنتديات مثل المنتدى الاقتصادي العالمي. ولكن لا يزال أكثر الأشخاص الذين تتحدث عنهم البلاد.

يركز أمباني دائماً على عمله والدليل إنشاؤه أكبر مصفاة للنفط في العالم في جامناجار في ولاية غوجارات بالإضافة إلى مشاريع أخرى ناجحة.


2. اتجه نحو حلمك


يعتقد موكيش أن وجود حلم والعمل من أجله من الأشياء ذات الأهمية القصوى لأي عمل لكي يثبت مكانته

قد تبدو الكلمات جوفاء عند الحديث عن أن يكون لديك "حلم"، ولكن كيف لمشروع ما أن يتخذ شكله دون مفهوم الحلم الذي يظهر الطريق المقبل؟


3. ثق في كل شيء لكن اعتمد على لا شيء


في مقابلة مع أمباني قال إنه لا يريد "أن يحمل الناس حكمتهم داخل أجهزة الكمبيوتر وكأنها نوع من العمليات السرية". في حين أنه كان لديه فريق يثق فيه مكون من بضعة أشخاص لعبوا دوراً محورياً في نمو إمبراطورتيه.

عندما يتعلق الأمر بالعمل، لا يعرف أمباني شيئاً يمكن أن يضاهي المثابرة والتعلم الذاتي، فالثقة شيء ولكن الاستعداد لجميع أنواع الطوارئ هو ما يحافظ على استمرار الشركة.


4. المخاطر تعطي أعظم الدروس


قال أمباني مرة أن الشخص الذي لا يخوض المخاطر لن يشهد نمواً كبيراً في حياته. وأثبت ذلك في بداية حياته المهنية، لكنها مخاطر محسوبة مثل طالب المغامرة وليس المقامر. هو يعرف أهدافه ويطاردها إلى نهاية منطقية.


5. ثق في حدسك


كانت هناك أوصاف عديدة مثيرة للجدال تتعلق بأمباني مثل "الرجل الغني بلا قلب" بسبب التباهي بماله ببناء منزله كناطحة سحاب أنتيليا والاستثمار في فريق كريكيت، مع ذلك، يفعل أمباني ما يراه صحيحاً وغالباً ما يلجأ للفعل "الصحيح" الذي ينبغي القيام به.


6. كن شغوفاً ولا تكن صبوراً


يهرب النجاح من هؤلاء الذين يستريحون في منتصف الشوط. يجب عليك شحن طاقتك، نعم، لكن الوقت الصحيح ليس في وسط المنافسة، فالأسواق لا تنتظر أحداً، ووقت الراحة هو عندما ينام السوق.


7. لا تفزع كن قوياً


انضم أمباني إلى أعمال والده في سن صغيرة جداً، وبينما كان يتعلم الفروق الدقيقة في مجال الأعمال، فقد عمه وشريك والده راسيخابي عام 1986، تلتها السكتة الدماغية لوالده بعد وفاة عمه بخمسة أشهر.

أمباني أخذ مكان والده بعد ذلك وقاد الشركة إلى الأمام، بينما كانت الهند لا تزال مليئة بالبيروقراطية والتراخيص الصعبة لبدء الأعمال.


8. المصداقية ذات أهمية كبيرة


سواء كان فريقك يحتاج لك، أو منافسوك، يجب أن تكون هناك في كلتا الحالتين لإبداء فهمك الكامل والابتكار والاستعداد للمستقبل. فالمصداقية شيءٌ يحتاج إلى الحراسة.


9. افتح عينيك


يبقي أمباني عينه مفتوحة على آخرها عندما يتعلق الأمر بصيد المشاريع الجديدة. فيولي المزيد من الاهتمام لفهم المحيط به. وقد تخلق منتجات مميزة ولكن إن كان هناك منتجات أفضل في السوق فستتفوق عليك. من الأفضل أن تحسن مهاراتك أولاً.


10. ابنِ فريقك


كن هناك لفريقك. ثق في المهنيين. تعلّم ثم تعلم ثم تعلم. لم يفت الأوان أبداً لتتعلم. عندما تبني فريقاً جديراً بالثقة، فإن كل لحظة تقضيها معهم تساهم مباشرةً في إيرادات الشركة.

- هذا الموضوع مترجم عن موقع Knowstartup. للاطلاع على المادة الأصلية، يرجى الضغط هنا.