13 مدينة تحقق التوازن بين ساعات العمل والراحة.. تعرف على "جنة" الموظفين

تم النشر: تم التحديث:
BEST CITY WORLD MORNING
NIR ELIAS / Reuters

قدّم سوق خبراء الأعمال على شبكة الانترنت تصنيفاً لأفضل مدن العالم التي تتمتع بتوازن بين ساعات العمل والراحة، والمعروف بـتصنيف “توازن الحياة مع العمل”.

الموقع جمع معلومات حول أكبر وأهم المدن في العالم التي تتمتع بهذا التوازن مستعيناً ببيانات المجموعة المصرفية السويسرية UBS، آخذاً في الاعتبار عدد ساعات العمل التي يقضيها الموظفون أسبوعياً، وعدد أيام العطلة السنوية، وفق تقرير نشرته صحيفة The Independent البريطانية.

الـ 13 مدينة جميعها كانت في أوروبا، ومثلوا 12 دولةً مختلفة، وكانت فرنسا الدولة الوحيدة التي بها مدينتين في التصنيف، في حين لم تصل أي مدينة بريطانية إلى المستوى المطلوب.

يعمل الموظفون في كل مدينة من المدن المختارة أقل من 33.5 ساعة كل أسبوع، وتحظى الشعوب التي تتمتع بأعلي تصنيف بـ 30.8 ساعة عمل فقط في الأسبوع.

وفيما يلي عرض للمدن الـ 13 عشر وفق التقرير:


13- مدريد (إسبانيا):




madrid spain city

يتمتع الموظفون في العاصمة الإسبانية بالعمل لـ 33.24 ساعة كل أسبوع، ويعرف عنهم إمكانية أخذ قيلولة في ساعات الظهيرة الحارة، وهذه القيلولة هي ما خفضت ساعات عملهم بشكل كبير.


12- أمستردام (هولندا):




amsterdam netherlands

تُمثل ساعات العمل في أمستردام 33.20 ساعة أسبوعياً، وتُعرف بإنها أشهر المدن الأوروبية التي تتمتع بأجواء مريحة وهذه السمعة الطيبة لأمستردام، لها ما يبررها، حيث يعمل الناس في المدينة في المتوسط 1.726 ساعة كل عام وهي أقل 165 من المتوسط العالمي.


11- ميونخ (ألمانيا):




munich germany city night

تُشكل ساعات العمل في ميونخ 33.1 ساعةً أسبوعية، وتشتهر باحتفالات كرة القدم ومهرجانات Oktoberfest الترفيهية، ويأخذ العاملون في المتوسط 29 يوم إجازة في العام، وتنخفض ساعات عملهم الإجمالية إلى أدني مستوي عن أي مدينة في ألمانيا.


10- بروكسل (بلجيكا):




brussels belgium city night

33.2 هو عدد ساعات العمل الأسبوعية بالمدينة، وتُعد أيام العطلات الأقل على مستوى مدن التصنيف، حيث تصل إلى 18 يوم فقط في العام، لكن ما يجعلها تدخل ضمن التصنيف، هي أن لديها واحد من أفضل نظم التوازن بين الحياة والعمل في العالم، وهو العمل 1.717 ساعة فقط سنوياً.


9- فيلنيوس (ليتوانيا):




vilnius lithuania city night

ساعات العمل بها 33 ساعة أسبوعياً، وهي أقل من 7 ساعات كل يوم على مدار خمسة أيام. ويستطيع المواطنون فيها تحقيق توزان قوي جداً بين وقت العمل والراحة.


8- لوكسمبورغ:




luxembourg city night

يتمتع ساكنوها بـ 33.75 ساعة عمل أسبوعياً، وهي واحدة من أصغر المدن في أوروبا، ونتيجة لذلك يشعر العاملون فيها بالراحة بشأن كمية العمل الموكلة لهم، حيث يقضون فقط 1.703 ساعة داخل مكاتبهم، ويأخذون 31 يوم عطلة سنوية.


7- كوبنهاغن (الدنمارك):




copenhagen denmark city night

32.64 هي عدد ساعات عمل موظفي كوبنهاغن الأسبوعية، وصُنفت العاصمة الدنماركية حديثاً على أنها ضمن أفضل 9 مدن من حيث جودة الحياة في العالم. ربما يرجع بعض هذا النجاح لنهج المدينة المريح فيما يخص ساعات العمل، حيث يعمل المواطنون أقل بنسبة 11.4%من متوسط عدد ساعات العمل في العالم.


6- ميلان (إيطاليا):




milan italy city night

يعمل الموظفون بها 32.52 ساعة أسبوعياً، وبالرغم من كونها المركز المالي في البلاد، فإن العاملين بها هم الأكثر رفاهية على مستوى إيطاليا، حيث يقضون عدد ساعات عمل أقل من المتوسط بما يقرب 12%.


5- فيينا (النمسا):




vienna austria city night

32.27 هي عدد ساعات العمل الأسبوعية، ويقضي العاملون في العاصمة النمسوية 1.687 من ساعات العمل كل عام داخل المكتب، ويحصلون على 27 يوم إجازة سنوياً.


4- هلسنكي (فنلندا):




helsinki finland city night

يقضي العاملون بها أقل من 32 ساعة عمل أسبوعياً أي 31.91 ساعة كل أسبوع وهو أقل من 6 ساعات ونصف يومياً على مدار خمسة أيام، ويعمل الموظفون في العاصمة الفنلندية لمدة أقل 14% من المتوسط العالمي.


3- موسكو (روسيا):




moscow russia city night

يبلغ عدد ساعات العمل الأسبوعية بها 31.66 ساعة، ما يميزها ليس فقط كون الموظفين يعملون 1.646 ساعة كل عام، لكن أيضاً أنهم يأخذون 31 يوماً من العطلات سنوياً.


2- ليون (فرنسا):




lyon france city night

تُشكل عدد ساعات العمل بها 31.63 من الأسبوع، وبالرغم من كونها المدينة رقم 2 على مستوي تصنيف التوازن بين الحياة والعمل، فإنها لا توجد على رأس القائمة في فرنسا. ومع ذلك فقد حصد العاملون بها على صفقة جميلة حيث يعملون 1.630 ساعة سنوياً، وفي المقابل يأخذون 28.5 يوم إجازة سنوياً


1- باريس (فرنسا):




paris france city morning

يبلغ عدد ساعات العمل الأسبوعية بها 30.84 ساعة. ويُعد البارسيون أكثر مواطني فرنسا تمتعاً بنظام عمل سهل، حيث يعملون أقل من 31 ساعة أسبوعياً أو 1.603.8 كل عام، وهو تقريبا أقل بنسبة 18% من المتوسط العالمي.

هذا الموضوع مترجم عن صحيفة The Independent البريطانية. للاطلاع على المادة الأصلية، اضغط هنا.