"بلاهة جزئية".. وزير داخلية ألمانيا يشكو تزايد الاعتداءات على اللاجئين في بلاده

تم النشر: تم التحديث:
INTERIOR MINISTER GERMAN
German Interior Minister Thomas de Maiziere addresses a press conference after releasing the crime statistics in Germany for 2015, in Berlin on May 23, 2016. / AFP / John MACDOUGALL (Photo credit should read JOHN MACDOUGALL/AFP/Getty Images) | JOHN MACDOUGALL via Getty Images

أعرب وزير الداخلية الألماني السبت 29 مايو ايار 2016 عن قلقه حيال تزايد الاعتداءات التي تطاول اللاجئين في بلاده منذ بداية العام، مندداً بما اعتبره "بلاهة جزئية (تسود) المجتمع".
توماس دي ميزيير قال للصحف التي تصدرها مجموعة فونكي الألمانية إن "الوضع شهد مزيداً من التدهور في الأشهر الأولى للعام 2016".

منذ كانون الثاني/يناير، أحصت الداخلية الألمانية أكثر من 1100 جنحة بحق لاجئين بينها 449 استهدفت مراكز لإيواء هؤلاء و654 طاولت لاجئين خارج تلك المراكز.
واعتبر الوزير أن أزمة اللاجئين "باتت أشبه بعامل مسرع" سهّل قيام البعض بهذه الأفعال.

في 2015، أحصت ألمانيا نحو ألف جنحة ضد مراكز إيواء اللاجئين نسبت إلى اليمين المتطرف، بزيادة بلغت 427 في المئة على مدى عام، تزامناً مع تدفّق المهاجرين على هذا البلد.

منذ بداية 2016، تراجع عدد المهاجرين الذين يصلون إلى ألمانيا إثر بدء تطبيق الاتفاق بين الاتحاد الأوروبي وتركيا والذي يفوض أنقرة إدارة تدفّق المهاجرين.