فطيرة طائرة تصيب وجه برلمانية ألمانية معادية للاجئين.. شاهد

تم النشر: تم التحديث:

ألقى محتج بفطيرة من الشوكولاتة في وجه عضوة بارزة بحزب لينكه اليساري المتطرف في ألمانيا، السبت 28 مايو/أيار 2016، في هجوم أعلنت جماعة مناهضة للفاشية مسؤوليتها عنه اعتراضاً عن موقف البرلمانية من اللاجئين.

وتعد سارا فاجنخت، التي تؤيد تحديد سقفٍ لعدد اللاجئين الذين تقبلهم ألمانيا، ثاني سياسية ألمانية تتعرض لهجوم بهذا الشكل خلال العام الحالي بسبب موقفها تجاه طالبي اللجوء.

وتعرضت بياتريس فون ستورش، المنتمية لحزب البديل من أجل ألمانيا المناهض للمهاجرين، لهجوم مماثل في الشهر الماضي.

وكانت فاجنخت تجلس في الصف الأمامي خلال كلمة افتتاحية بمؤتمر الحزب عندما وقف شاب أمامها وألقى بالفطيرة على وجهها قبل أن يردد بصوت عالٍ ما بدا أنها شعارات.

وأوقف رئيس الحزب كلمته واتجه مصوّر نحوها وطلب أحد مسؤولي الحزب من الصحفيين عدم التقاط صور للحادث.

واقتاد الأمن الرجل الذي ألقى الفطيرة دون أن يبدي أي مقاومة.

وواجهت فاجنخت رد فعل عنيفاً في حزبها عندما تحدثت عن ضرورة وضع حد أقصى لعدد اللاجئين الذين تقبلهم ألمانيا.