صاعقة تفسد احتفالاً بعيد ميلاد في باريس وأخرى تصيب اللاعبين والحكم في مباراة لكرة القدم بألمانيا

تم النشر: تم التحديث:
LIGHTNING STRIKE
lightning strike | Yawar Nazir via Getty Images

أصيب 11 شخصاً، بينهم 8 أطفال على الأقل، بعد ظهر السبت 28 مايو/أيار 2016، حين ضربت صاعقة حديقة في باريس، وفق ما أفادت أجهزة الإسعاف والسلطات، علما بأن بعض الأطفال جروحهم بالغة.

وقال مركز الشرطة إن 6 أشخاص، بينهم 4 أطفال، حالتهم "حرجة جداً"، لافتاً الى أن المصابين الخمسة الآخرين في حالة "حرجة نسبياً"، وقد نُقلوا جميعاً الى المستشفى.


عيد ميلاد غير سعيد


وأضاف أن الأطفال كانوا يحتفلون بعيد ميلاد في حديقة مونسو شمال غرب العاصمة حين بدأ المطر. وقالت المسؤولة المحلية كارين طيب إن "الأطفال احتموا بشجرة".

وتراوح أعمار الأطفال الجرحى بين 7 و14 عاماً.

وفي وقت سابق، صرّح مساعد عمدة المنطقة، فانسان بالادي، لقناة "آي تيلي" بأن الحادث أسفر عن 11 جريحاً بينهم 10 أطفال.

وأوضح المتحدث باسم جهاز الإطفاء في باريس، إريك مولان، بأن الأطفال لم يصابوا جراء سقوط شجرة.


صاعقة تشارك أطفالاً مباراة لكرة القدم


في سياق متصل، ضربت صاعقة ملعباً لكرة القدم غربي ألمانيا، السبت، ما أدى الى إصابة 35 شخصاً، جروح 3 منهم خطيرة.

ووقع الحادث في ختام مباراة لكرة القدم للأطفال في مدينة هوبستايدتن، بحسب مصادر في الشرطة.

وأصيب حكم المباراة إصابة مباشرة بالصاعقة ونقل الى المستشفى، كما أصيب بالغان آخران بجروح خطيرة.

وأصيب 30 طفلاً تراوح أعمارهم بين 9 و11 عاماً بجروح طفيفة ونقلوا الى المستشفى لإجراء فحوص، إضافة الى بالغين اثنين.

ونقل متحدث باسم الشرطة للوكالة الألمانية عن شهود أنه "لم تتساقط أمطار وكانت السماء قاتمة" عند وقوع الصاعقة.


تحذيرات


وحذرت أجهزة الرصد الجوي من صواعق في غرب وجنوب ألمانيا، السبت، قائلة إن الأحوال الجوية السيئة ستسمر طوال نهاية الأسبوع.

وكانت العاصفة ايفيرا ضربت غرب ألمانيا، أمس الجمعة، وتسببت بهطول أمطار غزيرة وبَرَد ما أدى الى فيضانات في الشوارع في بعض المناطق.

كما تسببت الأحوال الجوية السيئة في مقاطعة الراينلاند-بلاتينات، حيث تقع مدينة هوبستايدتن، بخروج قطار عن سكته دون وقوع إصابات.

وفي بولندا، أسفرت عواصف وصواعق ضربت، السبت، المناطق الجبلية في جنوب البلاد عن مقتل شخصين وإصابة 3 آخرين بحسب ما نقلت وسائل الإعلام المحلية.