هذه قصة خدعة النظارة الطبية التي تحولت إلى "تحفة فنية"

تم النشر: تم التحديث:
S
social media

انخدع العديد من زوار متحف سان فرانسيسكو للفن الحديث خلال هذا الأسبوع بعد أن تمكن مراهق، يبلغ من العمر 17 عاماً يجيد تنفيذ المقالب، من إلقاء نظارة طبية على أرضية المتحف ليعتقد الزوار أنها قطعة فنية ما بعد حداثية.

ونقل موقع "باز فيد" عن المراهق "تي جيه خاياتان" قوله: "عندما وصلنا شعرنا بالإعجاب تجاه القطع الفنية واللوحات الموجودة بالمتحف الضخم. بيد أن بعض القطع الفنية لم تكن مدهشة بالنسبة إلينا".

وأضاف قائلاً: "تعثرنا في بعض الحيوانات المحشوة التي كانت موجودة على بطانية رمادية اللون، وتساءلنا ما إذا كانت تلك الأشياء تبدو مذهلة لأي شخص ممن حولنا".


ينبهرون بأي شيء ويحاولون تفسيره من الناحية الفنية


ولكي يختبر خاياتان النظرية التي تقول إن الناس سينظرون إلى أي شيء ويحاولون تفسيره من الناحية الفنية، وضع خاياتان نظارة طبية على الأرضية وتركها مبتعداً.

وبعد فترة وجيزة، بدأ الأشخاص في الالتفاف حول النظارة، مع المحافظة على المسافة الآمنة المسموحة للاقتراب من تلك "القطعة الفنية"، ثم بدأوا في التقاط الصور لها.

قد يكون الزوار ظنّوا أن تلك النظارة تُصوِّر تبسيط الثقافة، أو ربما رؤية الحياة من خلال عدسات، وعلى الأرجح يمكن إعطاء تلك القطعة عنواناً مثل "قصر النظر" أو "العيون الحقيقة"، أو ربما "الأكاذيب الحقيقية".

وقد نشر الفتى تغريدة على موقع تويتر يوم 24 مايو/آذار 2016، تحدث فيها عن تلك اللحظة، حيث حظيت تغريدته بأكثر من 45 ألف إعادة تغريد، ما جعل الحدث برمّته نوعاً ساخراً من القطعة الفنية الحديثة ذاتها.

وقد نجح خاياتان في تنفيذ شيء مشابه من خلال استخدام كرة بيسبول وسلّة. وقد ذكّرت تلك الحيلة المتابعين بحيلة أخرى حدثت عام 2014، عندما طلب اثنان من مقدمي برنامج Life Hunters على موقع "يوتيوب" بعض الخبراء لينتقدوا وجبات مطاعم ماكدونالدز التقليدية من خلال إيهامهم أنهم يتنالون طعاماً عضوياً جديداً تقدمه سلسلة المطاعم المعروفة.

وعلى الرغم من ذلك، دافع خاياتان عن الفن المعاصر، حيث قال: "أنا أتفق مع حقيقة أن الفن الحديث قد يبدو مزحة في بعض الأحيان، لكن الفن يعد طريقة للتعبير عن إبداعنا الخاص".

وأضاف قائلاً: "قد يفسر البعض هذا الأمر على أنه مزحة، وقد يجد آخرون معاني روحية عظيمة فيه. وفي النهاية أنا أراه طريقاً للسرور بالنسبة لأصحاب العقول المتفتحة التي تمتلك خيالاً واسعاً".

هذا الموضوع مترجم عن صحيفة The Independent البريطانية. للاطلاع على المادة الأصلية اضغط هنا.