كاد الحشد يدهسها فأنقذها براد بيت بعد أن قطع تصوير فيلمه الجديد

تم النشر: تم التحديث:
SOCI
social media

تخطى الممثل الأميركي براد بيت أدوار البطولة التي يقوم بها على شاشة السينما، ليمارسها على أرض الواقع بعد أن أنقذ طفلة كادت أن تُدهس من قِبل الحشود المتحمسة لتحيته.

الممثل الذي يبلغ من العمر 52 عاماً لمَح الطفلة وهو يحيي الجماهير خلال الاستراحة التي أخذها، بينما كان يقوم بتصوير فيلمه الجديد Allied ولاحظ دفعها بقوة صوب السياج الذي يحيط به أثناء محاولة الجماهير النظر إليه، وفق ما ذكرت صحيفة "الإندبندنت" البريطانية.

حينها ساور بيت القلق وصار باتجاه السياج مع حرسه وبدأ يومئ للطفلة كي تعبر السياج قبل أن تنقض الجماهير فوقها ويصطدموا بها، وكان ذلك وسط صيحات وتهليل الجمهور.

وسحب الممثل وفريقه الطفلة خارج الحشد المحيط بها وقد بدا عليها علامات التعثر، حتى وصلت إلى بر الأمان، وشوهد بيت وهو يقوم بطمأنة الفتاة قبل أن يصل الفريق الطبي ويغادر هو المشهد.

- هذا الموضوع مترجم عن صحيفة Independent البريطانية. للاطلاع على المادة الأصلية اضغط هنا.