قريباً.. سكان الأرض سيشاهدون كوكب المريخ بالعين المجردة

تم النشر: تم التحديث:
MARS
Ron Chapple Stock via Getty Images

لأول مرة منذ 11 عاماً سيقترب المريخ من الأرض حتى أنه سيتسنى للناس مشاهدة الكوكب الأحمر بالعين المجردة.

وذكر تقريرٌ نشرته صحيفة الإندبندنت البريطانية، الإثنين 23 مايو/أيار 2016، أن المريخ هو من أصعب الكواكب مشاهدة حتى مع توفّر أدوات ومعدات الرصد والمراقبة، لكن اقترابه من الأرض وتزامنه مع عدة أحداث فلكية أخرى سيجعل من مشاهدته حدثاً فلكياً بهياً.

ومع اقترابه ستبلغ المسافة الفاصلة بيننا وبينه 47.2 مليون ميل (حوالي 76 مليون كم) تبلغ أوجها الاثنين 30 مايو/أيار 2016، وسيدوم الحدث أسبوعين.

ومع قرب المسافة هذه سيتمكن الهواة حتى باستخدام أبسط المعدات نسبياً من رؤية تضاريس المريخ التي نشرت لها وكالة الفضاء الأميركية (ناسا) صورة أخاذة مفصلة هذا الأسبوع.

وسيترافق هذا الاقتراب مع اقتران المريخ بالأرض والشمس في اصطفافٍ سيضفي على الكوكب الأحمر مزيداً من التألّق والنورـ وتسمى ظاهرة اقتران المريخ بالأرض والشمس هذه بـ "مواجهة المريخ".

وليس هذا كل شيء في العروض الفلكية المقبلة، إذ سيتسنى كذلك لمحبي الفلك والنجوم مشاهدة مثلّث سيجمع المريخ بزحل والنجم أنتارِس، ويمكن للمتتبعين أن يجدوا المثلث على ارتفاع غير عالٍ في السماء، يتميّز بلون المريخ الأحمر وزحل الأصفر.

- هذا الموضوع مترجم بتصرف عن صحيفة The Independent البريطانية. للاطلاع على المادة الأصلية، اضغط هنا.