جابر القرموطي.. هل ما زالت "تقليعاته" مضحكة؟

تم النشر: تم التحديث:
GABER
Social

اعتاد الإعلامي المصري جابر القرموطي تقديم فقرةٍ تمثيليةٍ تعكس الأحداث الجارية في برنامجه “مانشيت”. فبصورةٍ تبدو أحياناً كوميدية، يقوم المذيع المصري بعرض أزمةٍ آنيةٍ يتقمص خلالها دور أحد الأطراف، كعامل النظافة أو الضرب على الطبلة في إشارة إلى نفاق الإعلاميين للسلطة أو ما يعرف بـ “التطبيل”.

لكن يبدو أن الأمر لم يعد مضحكاً، حيث انتقد رواد الشبكات الاجتماعية ما قام به القرموطي من محاكاة لأحداث سقوط طائرة “مصر للطيران” الخميس 19 مايو/أيار 2016.





استاء جمهور الشبكات الاجتماعية من فقرة القرموطي التي حاول من خلالها تقديم التعازي إلى أسر ضحايا الطائرة المنكوبة، والدفاع عن “مصر للطيران” ضد محاولات البعض توجيه الاتهام وتشويه سمعة الشركة مقارنةً بشركات الطيران العالمية.

ردود الفعل حول هذه الفقرة جاءت مخيبةً لآمال فريق عمل “مانشيت”، حيث اعتبرها الجمهور بمثابة عدم احترام لمشاعر أسر الضحايا في أزمتهم الإنسانية.





هذه الفقرة باتت تقليداً يومياً مكرراً في البرنامج الذي يُبث قناة ON TV المصرية، والذي يتناول أزمات وقضايا الشأن المحلي من خلال عناوين الصحف.

شاهد فقرات سابقة للإعلامي المصري جابر القرموطي أثارت الجدل في الشبكات الاجتماعية:



تناول البطيخ مع بداية الصيف




معاناة الفلاح المصري




دور رجال المطافئ في إطفاء حرائق القاهرة