هاشتاغ يسخر من تعامل الحكومة المصرية مع كارثة سقوط الطائرة يثير الجدل على الشبكات الاجتماعية

تم النشر: تم التحديث:
EGYPT
KHALED DESOUKI via Getty Images

تنويه: هذه نسخة محدثة عن نسخة سابقة بإضافة تغريدات رافضة للهاشتاغ المتداول.

ألقت حادثة تحطم الطائرة المصرية، الخميس 19 مايو/ أيار 2016، بظلالها على المستخدمين المصريين لوسائل التواصل الاجتماعي، سيما وأن سقوط الطائرة التي كان على متنها 35 مصرياً بالإضافة إلى آخرين من جنسيات أخرى، جاء بعد عدة حوادث شهدتها مصر خلال الأيام العشرة الماضية، حيث تسبب الهاشتاغ الساخر من طريقة تعامل الحكومة المصرية مع الكارثة في إثارة حالة من الجدل بين رواد شبكات التواص الاجتماعي.

تكرار الحوادث اليومية التي يتعرض لها المصريون، دفع عدداً منهم إلى إطلاق هاشتاغ على توتير، بعنوان #هنموت_في_مصر_ازاي، وبدا من خلال تفاعل مستخدمي الموقع حجم الإحباط الذي ينتابهم.

وعددّ مصريون تفاعلوا مع الهاشتاغ الذي تداوله كثيرون، أنواعاً مختلفة من الأحداث التي تؤدي لوفاتهم في بلدهم، وعلق بعضهم بالقول ساخراً، إن المواطن المصري متعرض للموت بشتى الطرق، إلا الموت الاعتيادي الذي يصيب معظم الأشخاص.


الطائرات تتساقط


وغرد مصريون بأن أحد الطرق التي قد تنتهي بها حياة المواطن المصري، تعرضه لما حصل لركاب طائرة مصر للطيران، الخميس، إذ يتوقع أن يكون جميع من في الطائرة قد فارقوا الحياة، في ظل عدم توفر معلومات عن ناجين منهم حتى الآن.


الحرائق تقلق المصريين


وتخوف مصريون من أن تكون نهاية حياتهم بأحد الحرائق التي ازدادت أعدادها مؤخراً، وكان أبرزها حوادث الحريق التي شهدتها منطقة وسط البلد، يومي 8 و9 مايو/أيار 2016 والتي التهمت الأسواق الشعبية في منطقة العتبة بوسط القاهرة.


الدولة أحد الأسباب


ولم تخلُ تغريدات المصريين، من الإشارة إلى دور أجهزة الحكم في مصر بالقضاء على حياة المواطنين، وذكر بعضهم دور قوات الداخلية والجيش في التسبب بوفاة مصريين، لا سيما خلال استهدافهم في المظاهرات التي خرجت تنديداً بنظام الرئيس المصري.