رداً على تصريحاته.. صادق خان يعرض على ترامب استضافته في منزله بلندن لتوعيته حول الإسلام

تم النشر: تم التحديث:
SADIQ KHAN
Stefan Rousseau/PA Wire

دعا صادق خان، عمدة لندن المنتخب حديثاً، المرشح الجمهوري للانتخابات الأميركية دونالد ترامب لزيارته وعائلته في لندن من أجل "توعيته" حول الإسلام.

يأتي ذلك بعد أيام قليلة من انتقادات وجهها رئيس بلدية لندن لتصريحات دونالد ترامب، التي قال فيها إنه قد يستثني العمدة المسلم الجديد من قرار حظر دخول المسلمين للولايات المتحدة ليسمح له بالدخول رغم ديانته.

وقال خان في تصريح نقلته النسخة البريطانية لـ"هافينغتون بوست": "لا يتعلق الأمر بي فقط – بل بأصدقائي وعائلتي وكل من ينحدر من خلفية مشابهة لخلفيتي، في أي مكان في العالم".

وأضاف خان: "وجهة نظر دونالد ترامب التي تتسم بالجهل حول الإسلام يمكن أن تجعل بلدينا أقل أمناً، فهي تهمّش التيار الجارف من المسلمين حول العالم، وهو ما يصبّ في النهاية في صالح المتطرفين".

وتابع خان: "دونالد ترامب ومن حوله يعتقدون أن القيم الليبرالية الغربية تتعارض مع الإسلام – وقد أثبتت لندن خطأهم".

ونقلت النسخة البريطانية لـ"هافينغتون بوست"، الثلاثاء 17 مايو/أيار 2016، ما ذكره خان في حديثه لبرنامج "صباح الخير يا بريطانيا"، من أن ترامب "يقوم بعمله في مساعدة المتطرفين، عن طريق الإشارة إلى أن الإسلام المعتدل السائد لا يتفق مع القيم الليبرالية الغربية".

وكان ترامب قال أمس في نفس البرنامج إن خان "وقح للغاية" لانتقاده وتحداه لإجراء اختبار الذكاء، وقال ترامب بإصرار: "أنا لست غبياً".

وأضاف خان في حديثه صباح اليوم أن انتخابه كأول عمدة مسلم لعاصمة غربية يعني "الأمل الذي يخشاه ترامب ومؤيدوه، والوحدة التي يفرقها ترامب ومؤيدوه".

وتابع خان: "مع كامل احترامي لترامب، فإن نظرته إلى الإسلام نظرة جاهل"، وأضاف: "القيم الليبرالية الغربية وقيم الإسلام السائد متوافقان".

وأوضح أن "سياسته ستعني أن فريق ليستر سيتي بطل الدوري الممتاز لا يمكن أن يأخذ لاعبه رياض محرز إلى أميركا. وتعني عدم قدرة نادية حسين -الخبّازة البريطانية الأشهر والفائزة بالمركز الأول في برنامج "بيك أوف"- على الذهاب إلى أميركا. زين ماليك لا يستطيع أن يرتبط بجيجي حديد لأنه بريطاني مسلم".

وقال خان: "أدعو دونالد ترامب للقدوم إلى لندن ومقابلتي وزوجتي وبناتي، وليقابل أصدقائي والجيران والناس في لندن، ليس زين ماليك ونادية حسين ورياض محرز فقط، لكن مقابلة اللندنيين البريطانيين والمسلمين. إذا كان بإمكاني توعية المرشح الرئاسي الجمهوري عن الإسلام، فسأكون سعيداً بذلك".

وعلى الرغم من عرضه لاستضافة ترامب في منزل العائلة، كان خان واضحاً في تعبيره عن الشخص الذي يرغب في فوزه بالانتخابات الرئاسية الأميركية. وقال: "بشكل واضح، أتمنى أن تفوز المرأة الأخرى"، وأضاف: "أتمنى أن تسحقه هيلاري".

- هذا الموضوع مترجم بتصرف عن النسخة البريطانية لـ"هافينغتون بوست". للاطلاع على المادة الأصلية اضغط هنا.