كيري في القاهرة الأربعاء لمحادثات مع السيسي.. هل للزيارة علاقة بحملات القمع؟

تم النشر: تم التحديث:
JOHN KERRY AND SISI
BRENDAN SMIALOWSKI via Getty Images

يزور وزير الخارجية الأميركي جون كيري القاهرة الأربعاء 18 مايو/أيار 2016 لإجراء محادثات مع الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي وسط حملة قمع للحريات السياسية في مصر، بحسب وزارة الخارجية.

وقال المتحدث باسم الخارجية مارك تونر، إن كيري سيتوجه إلى القاهرة بعد محادثاته في فيينا بشأن الأزمة السورية، وسيتوجه بعد ذلك إلى بروكسل للقاء حلفائه في حلف شمال الأطلسي.

إلا أن المتحدث لم يكشف عن أجندة زيارة كيري للقاهرة واكتفى بالقول إنها ستبحث "عدداً من القضايا الثنائية والإقليمية".

والأسبوع الماضي انتقدت لجنة في الحكومة الأميركية وزارة الخارجية على سماحها بمبيعات أسلحة إلى مصر دون التحقق اللازم من احتمال استخدامها في انتهاكات لحقوق الإنسان.

والأحد أمرت محكمة مصرية بسجن 52 شخصاً لاحتجاجهم ضد حكومة السيسي، في خطوة وصفتها جماعات حقوقية أنها جولة جديدة في قمع المعارضين.

وتخوض الحكومة المصرية صراعاً مع نقابة الصحفيين عقب اقتحام قوات الأمن مقر النقابة للقبض على صحفيين قالت الحكومة المصرية إنهما مطلوبان على ذمة قضايا ليست مرتبطة بالنشر.

وطالبت لجنة حماية الصحفيين الدولية السلطات المصرية بالإفراج عن الصحفيين عمرو بدر ومحمود السقا وجميع الصحفيين المسجونين لعملهم، وأشارت اللجنة إلى أن مصر تعد ثانى أسوأ الدول في العالم التى تسجن الصحفيين، وأعرب الأمين العام للأمم المتحدة بان كى مون عن قلقه البالغ إزاء اقتحام نقابة الصحفيين واعتقال صحفيين اثنين من داخله.