موظف يسرّب معلومات عن موقف فيسبوك من المحافظين.. وزوكربيرج يرد: أنا بريء

تم النشر: تم التحديث:
FACEBOOK FOUNDER
Mark Zuckerberg, founder of Facebook, speaks as he attends the unveiling ceremony of the new Samsung S7 and S7 edge smarthphones at the Mobile World Congress in Barcelona, Spain, February 21, 2016. REUTERS/Albert Gea | Albert Gea / Reuters

قال متحدث باسم مارك زوكربيرج الرئيس التنفيذي لشركة فيسبوك الأحد 15 مايو/ أيار 2016 إن زوكربيرج سيجتمع هذا الأسبوع مع عدد من قيادات الفكر المحافظ في وسائل الإعلام لبحث مزاعم متعلقة بوجود انحياز سياسي على موقع التواصل الاجتماعي واسع الانتشار.

المتحدث أضاف أن نحو 12 من "قيادات الفكر المحافظ" سيشاركون في الاجتماع مع زوكربيرج يوم الأربعاء.

الشركة تعرضت لانتقادات بعدما أبلغ موظف سابق بها موقع جيزمودو لأخبار التكنولوجيا أن العاملين يحجبون في أحيان كثيرة قصصاً إخبارية محل اهتمام القراء المحافظين من قائمة الموضوعات الأكثر رواجاً.

وقال زوكربيرج إن شركة فيسبوك "لم تجد دليلاً يثبت صحة التقرير" لكنها ستواصل التحقيق في الأمر. وفتحت لجنة تابعة لمجلس الشيوخ تحقيقاً أيضاً في ممارسات فيسبوك.

شركة فيسبوك تداولت يوم الجمعة الخطوط العريضة لموضوعاتها الأكثر رواجاً في قسمها للعلاقات الإعلامية وصرحت بأن المراجعين لا يسمح لهم بالتمييز ضد المصادر ولا توجه لديها إرشادات بذلك.

وأصبحت فيسبوك التي تقدر قيمتها حاليا بنحو 350 مليار دولار أكبر مصدر أخباري لمستخدمي فيسبوك النشطين يومياً وعددهم أكثر من مليار شخص.

ويقول 63 في المئة من المستخدمين أو ما يعادل 41 في المئة من الأميركيين البالغين إنهم يحصلون على الأخبار من الموقع وفقاً لدراسة أجراها العام الماضي مركز أبحاث بيو ومؤسسة نايت.