قنبلة مدفونة منذ الحرب العالمية الثانية تجبر مئات البريطانيين على المبيت خارج منازلهم

تم النشر: تم التحديث:
A BOMB FROM WORLD WAR II
صورة إرشيفية | BERTRAND LANGLOIS via Getty Images

أخلت الشرطة البريطانية، مساء الخميس 12 مايو/أيار 2016، مئات المنازل في مدينة باث جنوب غربي البلاد، بعد العثور على قنبلة من الحرب العالمية الثانية لم تنفجر في حديقة إحدى المدارس القديمة.

وبلغ نطاق الإخلاء بحسب مراسل "الأناضول"، نحو 300 متر دائري من النقطة التي عثر عليها على القنبلة، حيث أمضى سكان الحي ليلتهم خارج منازلهم.

وتمَّ العثور على القنبلة أثناء عمليات الحفريات في المدرسة، وكانت تقبع على عمق متر واحد، ويبلغ وزنها 228 كيلوغراماً.

وتعمل الشرطة البريطانية بحسب المعلومات التي حصل عليها مراسل الأناضول، على نقل القنبلة إلى مكان آمن وتفجيرها.

وذكرت شرطة باث اليوم أنَّ سكان المنطقة ربما يقضون 48 ساعة أخرى خارج منازلهم.

تجدر الإشارة إلى أنَّ المدرسة كانت تستقبل الطلاب قبل بضع سنين فقط.