هذه حقيقة مزاعم إعلامي مصري حول ورود اسم السيسي في القرآن الكريم؟

تم النشر: تم التحديث:

ادعى المذيع المصري محمد الغيطي، مقدم برنامج "صح النوم" على قناة LTC، أن اسم الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي ورد في القرآن الكريم، وأن زوال إسرائيل سيكون على يديه، ما أثار موجة من السخرية على مواقع التواصل الاجتماعي.

الغيطي زعم نقلاً عن صفحة على فيسبوك تدعى "حركة تحرير قطر" أن رئيس مركز نون الفلسطيني، بسام جرار، وهو صاحب كتاب "زوال إسرائيل 2022، نبوءة قرآنية، أم صدف رقمية"، قال إن اسم السيسي ورد في الكتاب، على الرغم من أن الكتاب قد صدر في العام 1992 ويخلو تماماً من ذكر لاسم السيسي.

اللافت أن الغيطي اعتمد في روايته على منشور قديم للصفحة سابقة الذكر نشر في 3 ديسمبر/ تشرين الثاني 2014، وأسهبت الصفحة في هذا المنشور في الحديث عن الدلالات التي تؤكد ورود اسم السيسي في القرآن الكريم.

واعتادت صفحة "حركة تحرير قطر" نشر منشورات مؤيدة لمواقف الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي.

وتشهد العلاقة بين مصر وقطر توتراً منذ الإنقلاب العسكري في 3 يوليو 2013 على الرئيس المصري الأسبق محمد مرسي.

jrar


كيف ورد اسم السيسي؟


الغيطي قال مستنداً على بحث جرار أنه بعد دراسة "سورة الإسراء وخصوصاً الآية التي تتحدث عن إيتاء موسى النبوة، وعن جمع بني إسرائيل حالة الوعد الآخر، وباستخدام المعادلات الرياضية مستخدماً رقم 19، واستناداً على ما جاء في التوراة من تنبؤات يهودية فإن إسرائيل ستزول في عام 2022م = 1443".

وأضاف أن الباحث استخدم في حديثه عن سورة الإسراء الرقم 19 وهو الرقم الإعجازي في القرآن، معتبراً أن السيسي هو المقصود؛ لأنه الوحيد بين رؤساء مصر الذي يحتوي اسمه على 19 حرفاً، مقارنة ببقية رؤساء مصر السابقين جمال عبدالناصر حسين 17 حرفاً، محمد أنور السادات 15 حرفاً، محمد حسني مبارك 13 حرفاً، محمد محمد مرسي 12 حرفاً.


السيسي سيزيل إسرائيل


المذيع المصري ادعى أيضاً أن الباحث قال: "الانتخابات الرئاسية المصرية كانت في أواخر شهر مايو 2014م، وأن المشير بإذن الله سيحكم مصر لفترتين رئاسيتين أي 8 سنوات وبالتالي ( 2014 + 8 = 2022 ) وهذا يعني أن المشير عبدالفتاح السيسي هو القائد العربي الذي اختاره الله أولاً ثم الشعب المصري ثانياً من سيحقق الأمن والاستقرار والعدل في مصر والوطن العربي، والأيام والسنوات القادمة ستبين بإذن الله صحة ذلك".

كلام الغيطي انتشر على وسائل التواصل الاجتماعي، وقوبل بسخرية واستهزاء من قبل العديد من مستخدمي فيس بوك، وتويتر.

ومنذ تولي السيسي سدة الحكم، وجه له بعض الإعلاميين والسياسيين أوصافاً عدة، إذ شبهه رئيس قسم الفقه في جامعة الأزهر، سعد الدين الهلالي بأنه "رسول بعثه الله، كما بعث موسى".

وكان الهلالي قال في فبراير/شباط 2012 "ابتعث الله رجلين، كما ابتعث وأرسل من قبل موسى وهارون، ما كان لأحد من المصريين أن يتخيل أن هؤلاء من رسل الله، وما يعلم جنود ربك إلا هو، خرج السيسي ومحمد إبراهيم".

السيسي كان قد وصف نفسه بأنه طبيب وفيلسوف وأن زعماء العالم قالوا للناس اسمعوا كلامه لأنه عارف بالحقيقة ويراها.