"يا برنس".. "يالحبيب".. "يا زول".. هكذا ينادي شباب العرب بعضهم

تم النشر: تم التحديث:
ARAB YOUTH
other

لطالما عُرف العرب بنداء بعضهم البعض بالكنى، كأبي فلان وابن علان، إلا أنه مع تغير الثقافات المحلية وامتزاجها بأخرى، أُدخلت ألفاظٌ وألقابٌ جديدةٌ اتسم بعضها بطابع أقل رسميةً، وكان الشباب هم الأكثر استخداماً لها.

فيما يلي نستعرض أبرز الأسماء والألقاب التي ينادي بها الشباب العربي بعضهم البعض، من المحيط إلى الخليج:


الشام


تتشابه الأسماء التي يستخدمها الشباب في مناداة بعضهم في دول الشام إلى حدٍ كبير، ففي سوريا تُستخدم كلمات كـ “شريك” و”خيو” و”معلم” و”غالي”، بجانب “أخي” التي تستخدم دائماً عند التحدث فيما بينهم، أما في فلسطين والأردن فتنتشر كلمات مثل “زعيم” و”أبو الشباب”، و”كبير”.



syria youth


مصر


هي تقريباً صاحبة أوسع وأغرب مخزون من الأسماء والألقاب، أشهرها على الإطلاق “باشا”، وهو لقب سلطان مصر إبان حكم الدولة العثماية، ثم أُطلق لاحقاً في بدايات القرن الـ 20 على الشخصيات الرفيعة في المجتمع، إلا أنه أصبح يستخدم الآن بين الناس بجميع فئاتهم، بداية من ضابط الشرطة وصولاً إلى سائق الحافلة.

بجانب هذه الكلمة، فإن هناك الكثير من الألقاب المستخدمة الأن بين الشباب والطبقات الشعبية، مثل “برنس”، “أسطا”، وأضيف إليها مؤخراً “رايق” و”شبح”!


السعودية


تعتبر الكنى هي الأكثر انتشاراً واستخداماً بين السعوديين في مناداة بعضهم البعض، مثل أبو جاسم وأبو نواف وأبو فهد، لكن هناك كلمات أخرى تستخدم حسب المواقف، فمثلاً الأصدقاء هناك ينادون بعضهم بالـ “خَوِيّ”، كما تستخدم “يالخو” و”يالحبيب” لمناداة الأصدقاء والآخرين في الحياة اليومية، أما كلمة “صديق” فهي تستخدم في التعامل مع العمال الهنود والباكستانيين.



arab speak


المغرب


ينادي المغاربة بعضهم أحياناً بـ “الشريف”، بالإضافة إلى استخدامهم كلمة “سي” قبل الاسم في بعض الأحيان من باب الاحترام والتقدير أو المودة، هناك أيضاً بعض الكلمات الشعبية التي ينادي بها الشباب المغاربي بعضهم بها مثل “ساط”، وهي في الأصل مصطلح إسباني يتداول في المغرب بمعنى ولد أو شاب، فيقول “آجي أ ساط”، أي تعال يا ولد.

وتحل كلمة “خاي” في الحياة اليومية هناك محل “أخي”، خصوصاً في مناطق فاس وطنجة والرباط التي تستخدم في بقية البلدان العربية، ويقال أيضاً “خينا أحمد”، أي أخونا أحمد، وفي الجزائر يقال “خاوا”.


العراق


تعتبر الكنية شائعة الاستخدام بين الشعب العراقي، في حين تتردد كلمة “يابا” كثيراً على ألسنتهم أثناء التحدث مع بعضهم البعض والتي تشبه “يا زلمة” باللهجة الشامية، كما تستخدم كلمة “خويه” محل أخي في التعاملات اليومية، وهي تعتبر رسمية في التعامل بين الشباب العراقي مع بعضهم.

ومؤخراً انتشرت كلمات شبابية، مثل “يا ضلعي”، والتي تقال بين الأصدقاء، أو كلمة “زاحف” والتي تقال بهدف السخرية من شخص استغلالي أو يحاول التقرب إلى البنات، إلا أنها تستخدم بين الشباب الآن على سبيل الدعابة.


اليمن


“يا شيخ”، من الكلمات الأكثر استخداماً على ألسنة اليمنيين في جميع الفئات، وتستخدم أيضاً كلمة “يالغالي” و”يا جني” و”يا حبوب” بين الأصدقاء هناك، كما تستخدم كلمة “باشا” أيضاً.


السودان




sudan

“يا زول” هي الكلمة الأشهر والأكثر استخداماً في السودان، بجانب كلمات مثل “يا طيب”، والتي تنتشر على ألسنة الشباب أو الناس العاديين.