باسم يوسف يوجّه رسالة للسيسي بسبب "أطفال الشوارع"

تم النشر: تم التحديث:

وجه الإعلامي المصري الساخر باسم يوسف رسالة إلى الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، الأربعاء 11 مايو/ أيار 2016، بسبب القبض على فرقة "أطفال الشوراع" المصرية والتي تم تجديد حبس أعضائها 4 أيام على ذمة التحقيق بتهمة إهانة الرئيس.

وقال يوسف في تسجيلٍ مصوّر "كان نفسي أطفال الشوارع يبقوا جنبي الآن لكن للأسف هم داخل السجن لإنهم صوروا فيلم ساخر فلن تتحملهم الدولة."

وطالب الإعلامي المصري بالحرية لجميع المعتلقين المصريين الذين تمّ القبض عليهم بسبب آرائهم السياسية؛ الأمر الذي اعتبر يوسف أنه "كتيير".

كما دعا يوسف النظام المصري إلى وقف الاعتقالات بحق المصريين دون وجه حق، قائلاً "لو إنت صحيح مش هامك في إشارة إلى الرئيس المصري- طلّع العيال دي بره، لكن طالما هم لسه جوه إذن إنت مرعوب".

ويشن باسم يوسف حملة شديدة ضد النظام المصري منذ أن تم إيقاف برنامجه "البرنامج" قبل سنتين، وهو يعيش الآن خارج البلاد.
ومنذ 3 يوليو/ تموز 2013، تعيش الحياة السياسية المصرية حالةً من القمع الشديد والتي خلّفت أكثر من 40 ألف معتقل أغلبهم من جماعات الإسلام السياسي المصرية.