كاميرا التليفون بتهزك؟.. حملة مصرية على فيسبوك تضامناً مع "أطفال الشوارع"

تم النشر: تم التحديث:
SHADI
other

أطلق مصريون حملةً الكترونيةً على فيسبوك تحت عنوان #الحرية_لأطفال_الشوارع، تضامناً مع فرقة “أولاد الشوارع” الفنية التي اعتقلت بسبب فيديو هاجمت فيه الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي.

واتفق المشاركون في الحملة على أن يلتقط كل شخص متضامن صورة له وهو يخفي عينه وراء هاتفه الجوال، مصحوبةً بجملة “كاميرا التليفون بتهزك؟”، في إشارة إلى السيسي.

وكانت فرقة “أولاد الشوارع” نشرت فيديو فني يحمل طابعاً سياسياً تحت عنوان “السيسي رئيسي جابنا ورا”، بدأ بأغنية قصيرة حملت اسم “إرحل”.





العديد من مشاهير الشبكات الاجتماعية، قاموا بالمشاركة في الحملة والتضامن مع الفرقة، وكان من أوائلهم الإعلامي شادي أبو زيد - صاحب فيديو الواقي الذكري الشهير -، والممثل عمرو واكد.





يذكر أن الشرطة المصرية ألقت القبض مساء الاثنين 19 مايو/أيار 2016، على 3 أعضاء من فرقة “أطفال الشوارع” ليلحقوا بزميلهم عز الدين خالد الذي تم إخلاء سبيله، إلا أن النيابة طعنت على القرار لينظر في إخلاء سبيله لاحقاً.

وكان المحامي طارق العوضي أكد أن أعضاء الفرقة يواجهون نفس التهم التي وجهت إلى زميلهم عز الدين، وهي “التحريض على التظاهر ونشر فيديوهات على شبكة الانترنت بها ألفاظ نابية مسيئة لمؤسسات الدولة”.