رسمياً: أول "مسلمة" تنال لقب ملكة جمال أميركا تعتنق المسيحية

تم النشر: تم التحديث:
RIMA FAKIH
Ho New / Reuters

بعد أن انتشر اسمها كأول مسلمة يتمّ تتويجها بلقب “ملكة جمال أميركا” راج مؤخراً نبأ اعتناق اللبنانية ريما فقيه المسيحية، ومن المقرر أن يعقد قرانها البطريرك الماروني مار بشارة بطرس الراعي في بكركي السبت الواقع في 15 أيار/مايو المقبل.

وكانت فقيه غرّدت على حسابها على تويتر قائلةً، “أَسْتَطِيعُ كُلَّ فعل شَيْءٍ من خلاله، فهو الذي يُقَوِّينِي”، مثيرةً بذلك الكثير من اللغط حول نيتها التحول إلى المسيحية.



مصادر مقربة من فقيه أكدت لـ “هافينغتون بوست عربي” أنها اتخدت هذا القرار بعد ارتباطها بالمنتج الأميركي اللبناني الأصل وسيم صليبي، كما نشرت مؤخراً صوراً من حفل “وداع العزوبية” الذي شاركها فيه أصدقاؤها في حوض سباحة.



مضيفة أن، صليبي لطالما ردد إنّه وخطيبته ريما يعكسان وجهاً حضارياً عن لبنان، “لا تقف بوجهه حدودٌ دينية”.


ماذا عن عائلة ريما؟


عائلة ريما لم تتفاجأ بقرارها، فبحسب مصادر “هافينغنون بوست عربي” فإنّ شقيقتها متزوّجة من مسيحي، ولديها طفلان وتمّ تعميدهما، كذلك فإنّ عمّها اعتنق المسيحيّة، وهو خوري الآن (رجل دين مسيحي).

وكانت فقيه تحدثت لوسائل الإعلام بعد تتويجها رداً على سؤال عن الدين في حياتها وحياة عائلتها، بالقول إن عائلتها ليبرالية وتحترم كافة الأديان، “فعائلتي مسلمة لكننا لا ننظر إلى الدين كشيء يعرّف عنّا. ونحترم الأديان لأنها تعلمنا مبادئ الحياة”.

وأضافت، “كنا نحتفل بعيد الفصح، ونضع شجرة الميلاد، كما نحتفل بالأعياد الإسلامية، لم أكن أعرف كثيراً عن رمضان والأعياد الميلادية وكان الفضل بذلك لوالدي”.

من جهته، قال محمد نزال رئيس بلدية صريفا (البلدة الجنوبية التي تنحدر منها ريما) في حديث لـ “هافينغتون بوست عربي”، إنّ قرار ريما باعتناق المسيحيّة “حريّةٌ شخصية ولا أحد في القرية يتدخّل في هذا الموضوع”.


زفاف ملكي وشخصيات عالمية


وتتحضر ملكة جمال أميركا لزفافها وتتابع تفاصيله، فمن المقرر أن ترتدي فستاناً من توقيع المصمم العالمي إيلي صعب، على أن يهتم بمكياجها كارلوس أيوب، أمّا تسريحة شعرها فستحمل توقيع صالون سيمون مندلق.

مصادر مقرّبة من ريما قالت لـ “هافينغتون بوست عربي” إنّ الثنائي الذي عاش خارج لبنان ريما ووسيم قرّرا أن يحتفلا بزفافهما بحفلٍ ضخم سيقام في منطقة بكركي شمالي لبنان، وقد دعوا مئات الشخصيات الإعلامية والعالمية والوجوه المعروفة إلى الزفاف.

كما تمّت دعوة مصوّرين ومخرجين عالميين، وسيحيي الحفل الفنان العالمي ويك أند والفنان اللبناني - الكندي مساري.

ووصف أحد المطلعين على تنظيم الزفاف بأنّه سيكون “ملكياً”، لافتاً إلى أنّ مغني الراب العالمي فرانش مونتانا من المدعوين إلى الزفاف.