هدية مفاجئة لطفل يرغب أن يكون عامل نظافة قدمتها شركة تجمع النفايات.. وهكذا قضى يوم عيد ميلاده

تم النشر: تم التحديث:
TFL
sosial media

دائماً ما يُعرب الأطفال عن رغبتهم في أن يصبحوا أطباء أو رجال إطفاء أو رواد فضاء، بعكس ما يرغب الطفل البرازيلي إدواردو دي كامبوس الذي لم يتجاوز الخامسة من عمره، ويعيش في حي تاتش كويرا في كوريتيبا بالبرازيل.

تقول والدة الطفل لموقع Banda B البرازيلي أن ابنها ينصت باهتمام كل يوم سبت لصوت شاحنة جمع القمامة من بعيد، ليقفز على التوّ من سريره لمشاهدتها، مشيرة إلى أنه يغضب كثيراً إذا مرّت الشاحنة ولم يُلق عليها التحية، بحسب ما ذكر تقريرٌ نشرته النسخة الأميركية لـ"هافينغتون بوست".

وحينما علم مدير شركة "كافو" لجمع النفايات في كوريتيبا بولع الطفل بمهنة جمع القمامة قرّر أن يقدّم له هديةً لعيد ميلاده لا يمكن أن ينساها للأبد.

وكانت المفاجأة أن أهدى عمّال النظافة بالشركة لإدواردو زياً أخضر اللون وخاض برفقتهم رحلةَ جمع القمامة في شاحنتهم.
وبسعادة غامرة" قام إدواردو بجمع أكياس القمام من الشوارع " بحسب ما ذكرت صفحة شركة النظافة على فيسبوك.

و تضمّنت صور حفل عيد ميلاد إدواردو بعض الهدايا منها عربة صغيرة لجمع القمامة.

كلّ المهن كريمة

وكتبت صفحة الشركة على فيسبوك " تهانينا لإدواردو لأنه أدرك رغم صغر سنه أن كلّ المهن كريمةٌ وتستحقّ الاحترام".

وقال رودريغو رودريغيز، الذي يرأس فريق جمع النفايات في الشركة، أنه تفاجأ من حماس الصبي للمهنة.

وأضاف "شعرنا بالسعادة أن عملنا مقدّر بهذه الطريقة، وكيف يرى إدواردو موظفينا قدوةً له، بالرغم من صغر سنه، إلا أنه يهتم بقضايا بيئته، ويريد أن يجعل كل جزءٍ بها نظيفاً".

- هذا الموضوع مترجم عن النسخة الأميركية لـ"هافينغتون بوست". للاطلاع على المادة الأصلية، اضغط هنا.