ولي عهد المغرب يحتفل بعيد ميلاده الـ13 بالإمارات.. استقبال رسمي له في مطار أبو ظبي

تم النشر: تم التحديث:
SY
SM

حلَّ ولي العهد المغربي الأمير مولاي الحسن الأحد 8 مايو/أيار 2016، بالعاصمة الإماراتية أبو ظبي، وذلك للاحتفال بعيد ميلاه الـ13، وقد كان في استقباله لدى وصوله للمطار، الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء، ووزير شؤون الرئاسة، حسب ما ذكرته وكالة أنباء الإمارات.

وكان برفقة ولي العهد المغربي، أخته التي تبلغ من العمر 11 سنة، وأمه الأميرة لالة سلمى، التي غادرت البلاد في اتجاه أبو ظبي بعد أن ترأست رفقة ضيفتها الشيخة القطرية موزة بنت ناصر السبت 7 مايو/أيار، حفل افتتاح فعاليات الدورة الثانية والعشرين لمهرجان فاس للموسيقى العريقة (الروحية).

والتحق الأمير بأبيه الملك محمد السادس الذي يتواجد منذ أيام في زيارة خاصة للإمارات، بعد أن قام بزيارات لعدد من دول الخليج، منها السعودية التي ترأس بها في القمة الخليجية- المغربية، ليتنقل بعد إلى البحرين وقطر.

يُذكر أن الأمير مولاي الحسن من مواليد 8 مايو/أيار 2003، وهو الابن الأول للملك المغربي محمد السادس وولي عهده، وسيكون الملك التاسع عشر من الأسرة العلوية التي تحكم المغرب منذ القرن الـ17 (سنة 1666)، بعد وفاة والده أو تنحيه.

أما أمه فهي الأميرة لالة سلمى بناني، مهندسة الكمبيوتر المولودة عام 1978 لعائلة متوسطة الدخل من مدينة فاس وسط البلاد، وقد كبرت في حي شعبي بالعاصمة الرباط إلى جانب جدتها التي تولت تربيتها بعد وفاة أمها وهي في الـ3 من عمرها.

sy

وقد شكل زواج سلمى بناني من الملك محمد السادس، سابقة من نوعها في تاريخ العائلة الحاكمة بالمغرب، حيث تم العرس بشكل علني، كما أنها أول زوجة ملك في البلاد تظهر في الأنشطة الرسمية إلى جانب زوجها.